news

غزة: شهيد و41 إصابة برصاص الاحتلال

أفادت وزارة الصحة الفلسطينية في نبأ عاجل استشهاد فتى (15 عامًا) اثر اصابته بطلق ناري في صدره وإصابة 41 متظاهرًا فلسطينيًا آخرين برصاص الاحتلال الاسرائيلي، شرق قطاع غزة في تظاهرات الأسبوع 48 من مسيرات العودة وكسر الحصار.

وأكد الناطق بلسان وزارة الصحة الفلسطينية د. أشرف القدرة "استشهاد الطفل يوسف سعيد حسين الداية 15 عامًا متأثرًا بجراحه التي اصيب بها في الصدر من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق غزة"، بعدما كان قد أعلن قبلها نبأ استشهاد الطفل ذاته، وبعدها نبأ نجاح الطواقم الطبية باسعافه واستمرار محاولاتها لانعاشه بعد اصابته الحرجة جدًا، ولكن في نهاية المطاف اضطرت الطواقم الطبية اعلان استشهاده.

وكانت قد تحدثت وسائل إعلام فلسطينية عن قيام جيش الاحتلال باستخدام الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين السلميين شرق قطاع غزة.

ويشارك المئات من الفلسطينيين في فعاليات الجمعة الـ48 من مسيرات العودة وكسر الحصار التي دعت إليها الهيئة الوطنية العليا للمسيرات التي تحمل عنوان "الوفاء لشهداء مجزرة الحرم الإبراهيمي". وهذه المسيرات التي تنظم من قرابة السنة، تشهد قمعًا أسبوعيًا من قبل قوات الاحتلال.

وقُتل ما لا يقل عن 270 فلسطينيًا وفلسطينية بنيران جيش الاحتلال، وأصيب أكثر من 23 ألف بجراح مختلفة، منذ اندلاع الاحتجاجات في "مسيرات العودة وكسر الحصار"، في 5 نقاط تماس على طول الحدود بين القطاع وإسرائيل، في 30 آذار / مارس الماضي. وبدأ الفلسطينيون بتنظيم هذه الاحتجاجات، لتأكيد حق اللاجئين بالعودة وكسر الحصار الذي تفرضه إسرائيل على القطاع، منذ أكثر من عقد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب