news-details
عربي وعالمي

السعودية تقر بإصابة 26 شخصًا في قصف حوثي طال مطار أبها

 قالت وكالة الأنباء السعودية اليوم الأربعاء إن التحالف بقيادة السعودية أكد أن جماعة الحوثي اليمنية هاجمت مطار أبها السعودي مضيفا أن 26 شخصا أصيبوا في الهجوم.

وأقر الناطق بلسان قوات التحالف الذي تقوده السعودية العقيد تركي المالكي بسقوط الصاروخ بقوله: "عند الساعة (02:21) من صباح اليوم سقط مقذوف معادٍ (حوثي) بصالة القدوم بمطار أبها الدولي والذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين من جنسيات مختلفة".

هذا وذكرت قناة المسيرة التلفزيونية التابعة لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن أن الجماعة أطلقت صاروخ كروز تجاه مطار أبها السعودي، مؤكدة أن الصاروخ أصاب برج المراقبة في هذا المطار الواقع جنوب البلاد.

وأكدت القناة “القوة الصاروخية تستهدف مطار أبها بصاروخ من نوع كروز وتؤكد إصابة الهدف بدقة”.

وقال ناطق القوات المسلحة العميد يحيى سريع إن "صاروخ  كروز المجنح دك برج المراقبة بشكل مباشر ما أدى إلى تدميره وخروجه عن  الخدمة، مشيرا إلى تعطل الملاحة الجوية في المطار". وأضاف " لم تستطع أحدث المنظومات الأمريكية التصدي للصاروخ وقد أصابت هذه الضربة العدو بالذعر والخوف وتسببت بحالة إرباك كبيرة في صفوفهم".

وأفاد مصدر عسكري لـ "المسيرة نت" أن وحدة ضد الدروع للجيش واللجان الشعبية دمرت بصواريخ موجهه 3 آليات سعودية في جبهة قعطبة. 

ويوم أمس، قال المالكي إن الدفاع الجوي الملكي اعترض وأسقط طائرتين مسيرتين أطلقهما الحوثيون اليمنيون باتجاه مدينة خميس مشيط.

وأدى النزاع الدامي في اليمن، منذ 26 مارس 2015 حتى اليوم، إلى نزوح مئات الآلاف من السكان من منازلهم ومدنهم وقراهم، وانتشار الأمراض المعدية والمجاعة في بعض المناطق، وإلى تدمير كبير في البنية التحتية للبلاد.

كما أسفر، بحسب إحصائيات هيئات ومنظمات أممية، عن مقتل وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين لا سيما الأطفال، فضلًا عن تردي الأوضاع الإنسانية وتفشي الأمراض والأوبئة منها الكوليرا، وتراجع حجم الاحتياطيات النقدية.

وتقود السعودية تحالفًا عسكريًا لدعم قوات حكومة منصور هادي، لاستعادة الحكم في البلاد منذ عام 2015، ضد أنصار الله.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..