news-details

غزو الجراد يهدد بتجويع مزارعي الصومال

حث مزارعو الصومال حكومة بلادهم والمجتمع الدولي اليوم السبت على مساعدتهم في حماية محاصيلهم من غزو الجراد الذي تسبب في أن كثيرا منهم لم يعودوا قادرين على إطعام أسرهم.

وقال جماد محمد وهو مزارع في دوسامأرب العاصمة الإقليمية لجلجادود وهي منطقة شيه مستقلة "أتي الجراد بالفعل على منطقة الرعي لدينا وبعد ذلك نحن نكافح الآن لإنقاذ مزرعتنا على الأقل والتي زرعنا فيها البطيخ والفول.

"نحن غير قادرين على حمايتها وندعو الحكومة الصومالية والمجتمع الدولي لمساعدتنا".

وقالت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) يوم الأربعاء إن الجراد دمر بالفعل 175 ألف فدان من المزارع في الصومال وإثيوبيا المجاورة مما يهدد الإمدادات الغذائية في البلدين في ظل أسوأ غزو للجراد منذ 70 عاما.

وقال جيرو قورهيري وهو مزارع آخر في المنطقة إن وقت مساعدته فات لأن الجراد أتى على جميع محاصيله.

وقال "الجراد التهم المنطقة كلها ووصل الآن إلى مزرعتنا ليأكل نباتنا كما ترى". وأضاف "هذه هي النهاية، ليس لدينا ما نطعم به أطفالنا ولسنا قادرين على الشراء من السوق".

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..