news

متاعب الإنتخابات تجبر نتنياهو على تأجيل اجتماعه مع بوتين

اضطرّ رئيس حكومة اليمين الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الى تأجيل اجتماع، لطالما تاق له، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ويقدّر مراقبون أن السبب هو التوقيت الحرج بالنسبة لنتنياهو، وذلك في آخر يوم ونيّف قبل إغلاق وتقديم قوائم (وتحالفات!) الانتخابات للكنيست المقررة في 9 نيسان القادم.

وقالت مصادر في حزب "الليكود" إن السبب المباشر لتأجيل الاجتماع هو الأنباء عن استمرار مفاوضات زعيمي "حوسن ليسرائيل" بيني غانتس و "يش عتيد" يئير لبيد على الذهاب للانتخابات موحدين، وهو ما يسبب قلقا جديا لنتنياهو.

وذكر مسؤول إسرائيلي لوكالة "رويترز" أنه "تأجل الاجتماع المقرر بين رئيس الوزراء والرئيس بوتين بضعة أيام بناء على اتفاق بين الطرفين. وسيجري الاثنان محادثة هاتفية غدا وسيتحدد الموعد الجديد قريبا".

نشير الى أن الاجتماع المقرر هام جدًا بالنسبة لنتنياهو كونه يأتي بعد فترة من اتكاسة العلاقات الثنائية بل التوتر، بسبب الهجمات العدوانية الجوية والصاروخية الاسرائيلية على مواقع داخل سوريا، واسقاط طائرة روسية بمسؤولية اسرائيلية، مما دفع موسكو الى وضع قواعد حازمة لتغيير الوضع، منها تزويد سوريا بالدفاعات الجوية المتطورة "اس-300" واغلاق المجال الجوي في عدة مواقع حساسة.

وكان الكرملين قال أمس الثلاثاء إن بوتين ونتنياهو سيناقشان الوضع في الشرق الأوسط بما في ذلك سوريا. ولم يذكر المسؤول الإسرائيلي سبب تأجيل الاجتماع.، الذي يصعب العثور عليه خارج سياق الانتخابات.

 

الصورة: الرئيس بوتين يوجه رسالته السنوية للجمعية الفدرالية الروسية، اليوم (رويترز)

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب