الأخبار


أعلنت هواوي رسميا عن اطلاقها نظام تشغيل جديد يحمل اسمه "هارموني" والذي جاء ليحل محل اعتمادها على نظام أندرويد، وذلك في تحدٍ صريح وصارخ للعقوبات التي فرضها نظام الرئيس الأمريكي الرأسمالي دونالد ترامب على الشركات الصينية التكنولوجية وعلى رأسها هواوي.

وفي خضم الحرب التجارية والتكنولوجية التي قرر ترامب شنها على الشركات الصينية، أعلنت عملاقة التكنولوجيا الصينية أنها اطلقت نظام التشغيل الجديد الذي سيعرف باسم هونغ مينغ في الصين. وسيكون النظام متوافرًا في كافة الهواتف الذكية والتلفزيونات الذكية ومكبرات الصوت وأجهزة الانترنت الذكية وبينها أجهزة الاستشعار.

وسيكون أول منتج يستخدم نظام تشغيل هارموني جهاز هونر فيجين تي في Honor Vision TV، الذي سيتم إطلاقه في الصين غدا السبت (10 أغسطس/ آب الجاري).

دار كثير من التكهنات حول نظام التشغيل الداخلي لشركة هواوي منذ أن أوقفت غوغل ترخيص أندرويد الخاص بالشركة في أيار الماضي، بعد قرار الحكومة الأميركية بوضع هواوي على قائمة الكيانات المحظورة في أمريكا.

ورغم تلميحات من ترامب ومسؤوليه رفيعيه المستوى في تموز الماضي عن احتمال فتح المجال أمام هواوي للحصول على تراخيص جديدة بشرط ألا يؤثر استعانتها بتكنولوجيا اندرويد بما أسماه "الأمن القومي"، تبدو هواوي عازمة على تطوير تكنولوجيتها الخاصة والتنزال عن اعتمادها على منظومة أندرويد.

ومع ذلك، ذكرت بلومبرغ أمس أن البيت الأبيض يؤجل قراره بشأن إصدار هذه التراخيص في أعقاب قرار الصين وقف شراء السلع الزراعية الأميركية.

وأخبر ريتشارد يو، الرئيس التنفيذي لمجموعة المستهلكين، المشاركين في مؤتمر مطوري هواوي، أن "هارموني أو أس" هو "أول نظام تشغيل يستخدم لجميع السيناريوهات". كما قال ريتشارد يو، إن النظام الأساسي سيدعم في النهاية مجموعة من التطبيقات، مع العلم أن تطبيقات "أتش تي أم أل5" و"لينوكس" و"أندرويد" ستكون متوافقة أيضا. وتابع "سيكون بإمكانهم جميعا تشغيل نظام التشغيل الخاص بنا في المستقبل".

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة هواوي، أن هارموني يمكن أن يحل محل أندرويد على هواتفها الذكية "في أي وقت"، لكنهم سوف يلتزمون في الوقت الحاضر بمنصة غوغل.

وأوضح ريتشارد "إذا لم نتمكن من استخدام أندرويد في المستقبل، فيمكننا التبديل على الفور إلى هارموني"، مضيفا أن الترحيل من أندرويد إلى النظام الجديد لا يمثل صعوبة كبيرة.

;