news

مصرع 120 شخصًا في فيضانات شمال الهند

أعلن مسؤولون هنود اليوم الاثنين، أن أمطارا غزيرة أودت بحياة نحو 120 شخصًا على الأقل في ولايتي أوتار براديش وبيهار في الهند خلال الأيام الثلاثة الماضية، حيث اجتاحت مياه الفيضانات مدينة كبرى وغمرت مستشفى ودفعت السلطات إلى إجلاء نزلاء من أحد السجون.

وعادة ما تأخذ الأمطار الموسمية، التي تبدأ في حزيران، في الانحسار في أوائل أيلول لكن الأمطار الغزيرة استمرت في أنحاء من البلاد هذا العام. وهطلت أمطار المونسون الموسمية مرفقة بعواصف برقية معظم مناطق ولايتي أوتار براديش وبيهار منذ يوم الخميس الماضي، متسببة بسقوط وانهيار أعمدة الكهرباء والأشجار، وأسقف العديد من المباني التي تضررت بشدة المطر.

وأشارت وسائل اعلام هندية الى ارتفاع حصيلة الضحايا الى 120، مع التبليغ عن 50 حالات وفاة في آخر 24 ساعة. حيث افاد مسؤولون وزارة ادارة الكوارث بولاية اوتار براديش عن 49 حالة وفاة جديدة أمس واليوم الاثنين، تضاف الى الـ64 حالة وفاة التي رصدت منذ الخميس. فيما أشارت قناة "ان دي تي في" الى أن الأمطار تسببت بسبع حالات وفاة اضافية في ولاية بيهار المجاورة.

وقال ضابط الشرطة سانتوش فيرما إن ارتفاع مستويات المياه دفع السلطات إلى نقل 900 سجين من سجن في منطقة باليا الشرقية.

وذكر مسؤول في حكومة ولاية بيهار المجاورة، وهي منطقة زراعية ضربتها الفيضانات في وقت سابق هذا العام، أن عدد قتلى الأمطار الأخيرة بلغ 20 اليوم الاثنين.

وتعرضت مدينة باتنا، عاصمة بيهار، والتي يقطنها نحو مليوني نسمة، لأضرار بالغة حيث غمرت مياه الأمطار الغزيرة الكثير من الشوارع ودخلت المنازل والمتاجر ومستشفى كبيرا. ونشرت السلطات في بعض الأجزاء قوارب لإنقاذ السكان.

وحسب معطيات وزارة الداخلية الهندية، أكثر من 1600 شخص لاقوا حتفهم في كوارث طبيعية من الأمطار والفيضانات بين شهر حزيران وأيلول، أي في موسم الاعاصير.

‭‭ ‬‬

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب