news-details

ميسي قد لا يأتي الى إسرائيل: إلغاء مباريات دولية ومباريات الدوريات شتى في اسرائيل بسبب العدوان

على خلفية العدوان الاسرائيلي الغاشم على قطاع غزة واستمرار الأعمال القتالية يتوقع الغاء المباراة المرتقبة بين منتخبي الارجنتين والأوروغواي التي كان يفترض أن تستضيفها اسرائيل في الأسبوع المقبل.
وبينما، لا تزال مسألة قدوم ميسي وسواريز ونجوم الأرجنتين وأوروغواي من عدمه لاجراء المباراة في اسرائيل، بات من المؤكد الغاء العديد من مباريات الدوريات الاسرائيلية لكرة السلة، واحتمال الغاء مباريات كرة القدم ايضًا.
وحتى اللحظة تتزايد احتمالات عدم قدوم ميسي ورفاقه الى اسرائيل، اثر تعليمات الجبهة الداخلية بالغاء الدراسة في منطقة مركز البلاد يوم غد الأربعاء أيضًا واستمرار استهداف البلدات الاسرائيلية في مركز البلاد، ما يشكل خطرًا على سلامة اللاعبين الذين من المفترض أن يلعبوا على أرض استاد بلومفيلد في تل ابيب يوم الاثنين المقبل.
ويتوقع أن يتخذ القرار النهائي بشأن تنظيم المباراة أو الغائها يوم الخميس المقبل.
ويرجح أن تلغى مباراة المنتخب الاسرائيلي لكرة القدم المتوقة يوم السبت في اطار تمهيديات يورو 2020. وقد يلغى التدريب للمنتخب الاسرائيلي اليوم بسبب الوضع الأمني. وقد توجه الاتحاد الاسرائيلي لكرة القدم الى اليويفا وبواسطتها الى قبرص بطلب فحص امكانية نقل المباراة الى قبرص، وحتى الى اليونان في حال تعذر تنظيمها في اسرائيل بسبب العدوان على قطاع غزة. ويتوقع أن يحط منتخب بولندا في اسرائيل بعد يومين (الخميس). 
وكان يفترض أن يستضيف منتخب الشباب الاسرائيلي منتخب مونتينيغرو على ملعب رمات غان، ومنتخب اسبانيا على استاد "هوشافا" في بيتح تكفا الأسبوع المقبل. حتى الآن لم يتضح مصير المبارتين.
وأعلن اتحاد كرة السلة الغاء مباريات اليوم الأربعاء التي تتم في المناطق بين بئر السبع جنوبًا وحتى "جفعات برنر" شمالًا بسبب الأوضاع الامنية.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..