news-details

نابلس: إصابات بالمطاط والاختناق عقب اقتحام مقام يوسف والاحتلال يعتقل ستة فلسطينيين بحملة ليلية

 أصيب، فجر اليوم الثلاثاء، عدد من المواطنين الفلسطينيين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وحالات اختناق جراء الغاز المسيل للدموع، عقب اقتحام قوات الاحتلال ومئات المستوطنين لمقام سيدنا يوسف شرقي نابلس.
ونقلت وكالة "وفا" عن مصادر أمنية قولها إن مئات المستوطنين اقتحموا مقام يوسف وسط حماية جيش الاحتلال، الامر الذي أدى إلى اندلاع مواجهات في المنطقة، أصيب خلالها عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي والاختناق جراء الغاز المسيل للدموع.
وزعم جيش الاحتلال أنه قام بتوفير الحماية لاقتحام 1200 مصلي يهودي الى مقام يوسف، وتعرضت قواته خلالها لالقاء عبوة ناسفة محلية الصنع.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية 6 فلسطينيين بسبب نشاطاتهم المناهضة للاحتلال، جميعهم من بلدة بيت كاحل شمال غرب الخليل.
وزعمت قوات الاحتلال أنها عثرت خلال أعمال تمشيط عن وسائل قتالية غير قانونية مسدسًا وذخيرة.
وأفادت مصادر فلسطينية بأن المعتقلين هم: معاوية صالح عصافرة، وأحمد عيسى الزهور، ومحمود كامل عطاونة، ويوسف سعيد الزهور، وشقيقي الأسير قاسم عارف عصافرة، وهم: محمد، وأحمد.
كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة صوريف شمال غرب الخليل واستولت على مركبة الأسير المحرر علاء حميدات، وفي مدينة الخليل فتشت عدة منازل، عرف من أصحابها: محمد سعيد جابر.
وفي جنين، اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجرًا، ثلاثة شبان من مدينة جنين ومخيمها. هم الشابين حسن حامد الخطيب، وحسان سعيد هصيص من مدينة جنين، فيما اعتقلت الشاب محمد خالد أبو صبيح من مخيم جنين بعد مداهمة منزل ذويه .
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب