news-details

نصر الله: قصف القاعدة الأمريكية مجرد خطوة على طريق الانتقام لاغتيال سليماني

أكد الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، أن الرد على اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، بغارة أمريكية في بغداد، ليس عملية واحدة، في إشارة إلى الهجوم الإيراني على قاعدة عين الأسد بالعراق، ولكن بمسار طويل سيفضي إلى إخراج الولايات المتحدة من الشرق الأوسط.

 

وقال نصر الله في كلمة بمناسبة "أسبوع الفريق سليماني ورفاقه الشهداء"، اليوم الأحد "الرد على اغتيال سليماني ليس عملية واحدة وإنما مسار طويل يجب أن يفضي إلى إخراج أمريكا من الشرق الاوسط".

 

وأضاف نصر الله "عملية عين الأسد خطوة مزلزلة على طريق طويل في الرد على جريمة اغتيال سليماني".

 

وأوضح "عملية عين الأسد خطوة عسكرية كشفت عن حقيقة القدرة العسكرية الإيرانية وتعبّر عن شجاعة كبيرة وهي رسالة قوية لكل من يريد التعامل مع أمريكا ضد إيران".

 

وأكد نصر الله أن "تشييع قاسم سليماني في إيران أرعب ترامب وإدارته".

 

وتابع قائلا "أكثر رئيس كذاب في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية هو ترامب، مشيرا أن قاسم سليماني لم يكن يخطط لتفجير سفارات أمريكية".

وتطرق نصر الله  في كلمته أيضاً إلى دور سليماني في الحرب ضد تنظيم داعش. وقال إنه لو لم يتم الحاق الهزيمة بداعش في حمص والبادية والسخنة، لم يكن إخراج التنظيم من جرود عرسال ممكناً، مضيفاً أن المعركة ضد داعش "كانت واحدة من لبنان الى سوريا الى العراق وكان سليماني معنا فيها دائماً".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..