news-details

نواب الجبهة عن قافلة السيارات: تأكيد على قوة نضالنا الشعبي فهو ضمانة انتزاع حقنا بالأمان

عودة: إغلاق أهم شارعين في إسرائيل هو صرخة الحياة لجماهيرنا
توما سليمان: زخم المشاركة في قافلة السيارات يؤكد قوة النضال الشعبي * لن نسمح بأن تسير الأمور على طبيعتها طالما أن مجتمعنا منكوب بالجريمة وسياسات التمييز * 
النائب جبارين: نضالنا الجماهيري وتعاضدنا الشعبي هو الضمانة بانتزاع حقنا بالأمان * المطالبة باقامة لجنة تحقيق رسمية حول استفحال العنف والجريمة *

 

عقب النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة على إغلاق شارعين ٦ (عابر اسرائيل) و١ (طلوع القدس) بقوله: أردنا إيصال صرختنا إلى المؤسسة الحاكمة والمجتمع الاسرائيلي، لأنني نريد جوابًا شافيًا ومباشرا لقضية العنف والجريمة في مجتمعنا.
وقال عودة مطالبنا الآنية والمباشرة واضحة جدًا: القضاء على عصابات الاجرام، السوق السوداء والخاوة، وسحب السلاح. نريد أن نعيش بمجتمع خالٍ من الأسلحة.
وعبر عودة عن اعتزازه الشديد بشعبنا الذي أغلق الشوارع بالأسبوع القادمة ليعبّر عن صرخة الحياة والعدل.
 
 توما سليمان: زخم المشاركة في قافلة السيارات يؤكد قوة النضال الشعبي
قالت النائبة عايدة توما سليمان، من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، في القائمة المشتركة، إن الزخم الشعبي الواسع، الذي نشهده اليوم في المشاركة في قافلة السيارات التي اطلقتها لجنة المتابعة العليا، ضد ظاهرة استفحال الجريمة في مجتمعنا وتواطؤ الحكومة معها هي رسالة واضحة للحكومة، باننا لن نسمح بتسيير الحياة الطبيعية في البلاد، طالما أن مجتمعنا لا يعيش بأمان.
وتابعت توما سليمان قائلة، إننا أمام مشهد مشاركة يبعث فينا الاعتزاز بجماهير شعبنا، التي هبّت منذ الأيام الأخيرة، واليوم، ثائرة على استفحال الجريمة التي تغذيها حكومة نتنياهو- أردان، من خلال تواطؤها، وهذا الزخم يبعث فينا الأمل بنجاح الخطوات الكفاحية اللاحقة، حتى نرى خطوات عملية لاجتثاث الجريمة.
وقالت توما سليمان، إن الحراك الشعبي، أجبر قادة الحكومة على التحدث عما يجري في مجتمعنا، ولكن في حديثهم سموم وحقد وكراهية عنصرية، كتفوهات غلعاد أردان، ورئيسه بنيامين نتنياهو، فهذه هي عقليتهم، وعلى أساسها يريدون تفتيت مجتمعنا من الداخل. إلا أن الضغط الشعبي فرض نفسه على الأجواء الإسرائيلية العامة، ما فرض على قادة الحكومة لاصدار بيانات حول هذه الظاهرة، ولكن معركتنا مستمرة حتى نرى حقائق على الأرض.
 
النائب جبارين: نضالنا الجماهيري وتعاضدنا الشعبي هو الضمانة بانتزاع حقنا بالأمان 

قال النائب د. يوسف جبارين خلال مشاركته في قافلة السيارات الاحتجاجية في شارع عابر اسرائيل (شارع 6) ان "مشهد الإلتحام ما بين قوافل السيارات من الجليل، المثلث، الساحل والنقب هو الرسالة الأقوى الّتي نبعثها اليوم، رسالة مفادها ان شعبنا بكافة أماكن تواجده يتوحد لمواجهة وباء العنف والجريمة، وأن جماهيرنا على إستعدادٍ لتصعيد النضال أكثر وأكثر حتى تقوم سلطات تنفيذ القانون بواجبها تجاه بلداتنا العربية".

وأضاف جبارين: "نضالنا الجماهيري وتعاضدنا الشعبي هما الضمانة لإنتزاع حقنا في الحياة والامن والامان. إننا نقف على مفترق طرقٍ تاريخيّ ولم يعد بوسعنا تحمّل أصوات الرصاص، نزيف الدماء والعبث في أمن وأمان أطفالنا. على الشرطة وباقي سلطات تنفيذ القانون اتخاذ قرار لا رجعة فيه بجمع السلاح من بلداتنا ولجم عصابات الاجرام".

ودعا جبارين خلال المظاهرة الى اقامة لجنة تحقيق رسمية حول أحداث العنف والجريمة قي المجتمع العربي، وذلك لبحث معمق في أسباب تفاقمها وكذلك لوضع حلول واضحة وطرح خطط وتوصياتٍ شموليّة من شأنها وضع حدٍ لهذا الوباء الّذي يهدد أمن وأمان المجتمع العربي بأسره. وأوضح جبارين ان تعيين لجنة تحقيق رسمية يتم من قبل رئيسة المحكمة العليا بعد قرار حكومي، وتكون برئاسة قاض، وعليها أيضًا ضم ممثلين حقيقيين عن المجتمع العربي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..