news-details

هيومن رايتس ووتش: المستوطنات الإسرائيلية لا تزال جرائم حرب

 

اعتبرت منظمة "هيومن رايتس ووتش" أن تصريحات الادارة الأمريكية الأخيرة للاعتراف بشرعية المستوطنات الاسرائيلية المقامة على الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، لا يغير من واقعها أنها مازالت مخالفة للقانون الدولي، وأكدت أنها لا تزال جرائم حرب.
وقالت المنظمة الدولية المدافعة عن حقوق الانسان في بيان "أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن الولايات المتحدة لم تعد تعتبر أن المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة مخالفة في حد ذاتها للقانون الدولي".
وعقّبت أندريا براسو، نائبة مدير مكتب واشنطن في "هيومن رايتس ووتش" على ذلك بالقول: "هذا لا يغيّر شيئا. لا يمكن للرئيس ترامب أن يمحو عقودا من القانون الدولي الراسخ بأنّ المستوطنات تشكّل جريمة حرب. لطالما استفادت الولايات المتحدة من الالتزام بقوانين الحرب وينبغي ألا تتخلّى عن هذا الالتزام على حساب المدنيين الفلسطينيين تحديدا".
 
أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..