news-details

وزارة "المساواة الاجتماعية" توزّع منح طلّابيّة: لليهود فقط!

كشفت صحيفة هأرتس الاسرائيليّة امس -الثلاثاء- في تقرير خاص عن تمويل وزارة المساواة الاجتماعيّة برئاسة الوزيرة جيلا جملئيل (الليكود) منح لطلاب المؤسسات الاكاديميّة الاسرائيلية بملايين الشواقل معدّة للطلاب اليهود فقط في تعارض واضح لأهداف الوزارة "النهوض بالمساواة المجتمعيّة في إسرائيل".
حيث كشف التقرير عن قيام الوزارة سنويّا بتحويل ملايين الشواقل لنشاطات تبشيريّة تديرها جمعيّة " الروح اليهوديّة" التي تعرض منح بقيمة أربعة الاف شاقل للطلاب الذين يوافقون على "التعرف على مكتبة الكتب اليهوديّة طوال عام"، ولقاء أسبوعي مع رجل دين يهودي طوال ساعة ونصف ونهايات أسبوع "مميزة" حسب ادعائهم تشمل زيارة الى حائط البراق وجولة في القدس الشرقية المحتلة.
ويأتي هذا التقرير بعد أقل من شهر على كشف تفاصيل دورات التقوية في امتحان "البسيخوموتري" التي تمنحها الوزارة ذاتها للطلاب اليهود فقط وفي اللغة العبرية، وبعد فترة من تمويل الوزارة لافلام دعائية للمستوطنات. وتتصاعد مؤخرًا موجة الاحتجاج ضد الوزيرة بعد فشلها الذريع في علاج القضايا الاجتماعيّة تحت مسؤولية مكتبها وخاصّة العنف ضد النساء وقضيّة احتياجات الأشخاص مع إعاقة حيث اصطفّت جمليئيل الى جانب حزبها اليميني ضد الطبقات المستضعفة التي يفترض بمكتبها الاهتمام بهم.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..