news

وزير الخارجية الإسرائيلي يتمنى "خسارة مدوية لجيرمي كوربن" في بريطانيا

أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، الخميس، أنه يتمنى "خسارة مدوّية" لزعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربن في الانتخابات البريطانية المقبلة.
وقال كاتس في حديث اذاعي إنه كان يتمنى الخسارة المدويّة لكوربن، لأنه يعتبره معادٍ للسامية واسرائيل، بحيث أنه لم ينفِ موجة التصريحات "معادية للسامية"، وأنه لا يستحق المقعد كرئيس وزراء بريطانية وتحمل هذه المسؤولة، وقال "آمل ألا يُنتخب"!
هذا وكان كوربن قد رفض الشهر الماضي تقديم اعتذار لليهود في بلاده بعد أن زعم كبير حاخامات ​المملكة المتحدة​ إفرايم ميرفس أنه عجز عن منع انتشار معاداة السامية.
وأظهر استطلاع نشرت نتائجه، أن حزب المحافظين بزعامة رئيس الوزراء بوريس جونسون تقدم على حزب العمال المعارض خلال الشهر الماضي.
وعقدت أمس المناظرة التلفزيونية الأخيرة على قناة الـ "بي بي سي" بين كوربن وجونسون برز مرشحين لرئاسة الحكومة، اللذين يمثلان معسكري اليسار الليبرالي والاشتراكي واليمين المحافظ، بينما من المتوقع أن يقود المنتصر البلاد في عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي، والذي تسبب بأزمة سياسية كبيرة في بريطانيا. وأشار أحد استطلاعات الرأي الى تقدم جونسون على كوربن عقب المناظرة التلفزيونية.
وسيتوجه البريطانيون بعد ستة أيام لصناديق الاقتراع لتحديد هوية من سيقود بريطانيا في عملية الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، والتي يعارضها كوربين اصلًا.
كما أكد الاستطلاع الذي نشرت نتائجه صحيفة الديلي ميل البريطانية، إن تأييد حزب المحافظين بلغ 37 في المئة، مقارنة مع 31 في المئة قبل شهر. في المقابل، ارتفع التأييد لحزب العمال برئاسة كوربن الى 29 بالمئة بعدما كان 26 قبل شهر.
وكان البريطانيون قد صوّتوا على الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بوقع تأييد 52% مقابل 48% معارضة في استفتاء عام أجري قبل ثلاثة أعوام.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب