news

وفاة أمير الايزيديين : الامير تحسين بك

توفي أمير الإزيديين، الأمير تحسين سعيد علي بك عن همر ناهز الـ86 عامًا، صباح اليوم الإثنين، في إحدى مستشفيات مدينة هانوفر الألمانية عن 86 عاماً بعد صراع مع المرض.
ووجه الرئيس الكردي السابق مسعود البارزاني رسالة تعزية بمناسبة وفاة الأمير الايزيدي في كردستان والعالم، وكذلك زعماء عراقيين.
وقال المدير العام لشؤون الأيزيدية، خيري بوزاني، في بيان إنه "ببالغ الأسى والحزن العميقين نعلن نبأ رحيل ( سمو أمير الأيزيديين في العالم، الأمير تحسين سعيد علي ) الى جوار ربه، في مستشفى (ك ار ايج سليوه ) في مدينة هانوفر الالمانية. وذلك اثر مرض عضال المت به منذ فترة طويلة".
وأضاف "بأسم المديرية العامة لشؤون الأيزيدية في وزارة أوقاف حكومة إقليم كُردستان ، ننعي أنفسنا وعائلة وذوي وأصدقاء الفقيد والمجلس الروحاني الموقر".
وكان الأمير تحسين بك الذي أمر على الايزيديين طوال عشرات السنين، قد وُلد في 15 آب/ أغسطس 1933، وتم تنصيبه أميرًا بترشيح من جدته ميان خاتون عام 1944 بعد أسبوعين على وفاة والده.
وقال البارزاني في تعزيته إن "فقدان الأمير تحسين بك خسارة كبيرة لنا جميعاً وللأخوات والإخوة الإزيديين. نتمنى ملء الفراغ الذي يتركه رحيل الأمير تحسين بك بالحكمة والهمة العالية وأن يتعزز ويتعمق الوئام والتآخي بين جميع الإزيديين في كردستان والعالم ".
ويعيش معظم الايزيديين في العراق بمنطقتي الشيخان وسنجار (شنكال)، والتي شهدت اجتياحًا من قبل طواغيت العصر الحاضر تنظيم داعش - الدولة الاسلامية في آب/ أغسطس 2014، حيث قامت عصابات داعش بسي النساء وقتل الرجال من الايزيديين، واغتصبت النساء والفتيات وفرضت عليهم الزواج القسري وتبديل دياناتهم. ويعتبر الايزيديون أقلية مضطهدة في العراق.
وينحدر تحسين بك من سلالة من الأمراء الايزيديين في اقليم كردستان العراق، وكان الجد الثالث للأمير تحسين قد قتل في منطقة شلال عام 1846 ويحمل هذا الشلال اسمه شلال كلي علي بيك الى اليوم. 
 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب