news

أكثر من 90 قتيلًا في انفجار سيارة مفخخة بمقديشو

قال مسؤول بخدمة للإسعاف في الصومال إن عدد قتلى انفجار بالعاصمة مقديشو اليوم السبت ارتفع إلى أكثر من تسعين قتيلًا، موضحا وجود عشرات المصابين.

وقال وزير الخارجية الصومالي أحمد عوض إن القتلى بينهم العديد من الطلبة ومواطنان تركيان.

وذكر تقرير المنظمة الدولية، التي طلبت عدم ذكر اسمها، أن عدد القتلى تجاوز الآن 90 شخصا. وقال عضو في البرلمان الصومالي على تويتر إنه أُبلغ بأن عدد القتلى تجاوز الآن 90 شخصا منهم 17 من أفراد الشرطة.

وفي وقت سابق اليوم، أفاد عبد القادر عبد الرحمن ادن مؤسس خدمة آمن للإسعاف لرويترز "لدينا حتى الآن 61 قتيلا و51 مصابا. هناك المزيد من الضحايا ومن المؤكد أن عدد القتلى سيرتفع".

وبعد سماع دوي الانفجار الهائل في نقطة تفتيش إكس-كنترول في مقديشو، أبلغ شهود عيان بسقوط عشرات القتلى في الموقع. وقال أحدهم في وصفه الاحداث، "عشرات المصابين كانوا يصرخون طلبا للمساعدة لكن الشرطة فتحت النار على الفور فهرعت عائدا إلى منزلي".

وقال مصدر إن التفجير ألحق أضرارا جسيمة بمحيط الموقع الذي تعرض للتفجير، حيث دمر محالا تجارية وأجزاء من محطة وقود قرب الموقع. 

بينما أشار مصدر الى أن بين القتلى والمصابين عدد كبير من طلاب الجامعات الذين كانوا يمرون من المكان.

وتزامن التفجير في وقت يشهد هذا الشارع الذي يربط العاصمة بإقليم شبيلى السفلى أعمال بناء، حيث يفتح الشارع فترات متقطعة بسبب ذلك.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الانفجار لكن حركة الشباب الإسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة، والتي تريد الإطاحة بالحكومة المدعومة من الأمم المتحدة، تنفذ عادة مثل هذه الهجمات الارهابية.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب