news
الجماهير العربية

المئات في تظاهرة الشبيبة الشيوعية في عين ماهل ضد حوادث الطرق والجريمة

  • التظاهرة في أعقاب مقتل الرفيقة عروب حسين حبيب الله الأسبوع المقبل، في حادث دهس مروع
  • بركة: نرى في فوضى الشوارع شكلًا من أشكال العنف، كما نرى بالسلاح شكلا من أشكال العنف.
  • فردوس حبيب الله، والدة المغدورة: عروب وجهت وصية لكل واحد من رفاقها واصدقائها، تمعنوا فيها وصونوها

شارك المئات مساء اليوم الخميس، في التظاهرة التي دعت اليها الشبيبة الشيوعية في عين ماهل، عند مدخل القرية، بمرور أسبوع، على جريمة دهس ومقتل الرفيقة عروب حسين حبيب الله، في الشارع المؤدي للقرية، من نوف هجليل، وكانت التظاهرة ضد جرائم حوادث الطرق والانفلات على الشوارع، والجريمة.

وشارك في التظاهرة، والدا الرفيقة المغدورة، حسين وفردوس حبيب الله، وشقيقيها، ورئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية محمد بركة، والنائب جابر عساقلة، عن الجبهة الديمقراطية في القائمة المشتركة، ونائب رئيس بلدية نوف هجليل عن القائمة المشتركة، الرفيق د. شكري عواودة، والقائم بأعمال رئيس بلدية نوف هجليل ألكس جدالنيك، وسكرتير الجبهة القطرية الرفيق منصور دهامشة، وقيادات في الجبهة والحزب، على المستويات القطرية والمنطقية والمحلية، وجمهور واسع من أهالي القرية وخارجها.  

ورفع وهتف المشاركون، الذين بغالبيتهم العظمى من الأجيال الشابة، بشعارات تندد بجرائم حوادث الطرق، والعنف بشكل عام، وشعارات تخلد ذكرى الرفيقة عروب، التي كانت صاحبة موهبة غنائية رائعة، وقد صدح صوتها الخالد من تسجيل قبل فترة قصيرة من رحيلها عنها.

وقد أدار المظاهرة، عضو قيادة منطقة الناصرة للحزب الشيوعي الرفيق عبد الله أبو ليل، الذي حيا المشاركين، وأكد على أهمية هذا التفاعل الجماهيري مع الفاجعة التي أصابت القرية وكل رفاق ورفيقات عروب.

وكانت الكلمة لرئيس المتابعة محمد بركة، الذي عبّر عن اعتزازه بأهل عروب، بوقفتهم رغم الفاجعة التي اصابتهم، وقال إن عروب حتى برحيلها نجحت بجمع هذا العدد الضخم الذين جاؤوا من كل مكان، ليرفع صوت الحياة. وقال هناك حاجة للكثير من التحسينات على مستوى البنى التحتية، ولكن هناك حاجة للثقافة والتربية في كل ما يتعلق بالسياقة الآمنة للمشاة والمسافرين. ونحن نرى في فوضى الشوارع شكلا من اشكال العنف، كما نرى بالسلاح شكلا من أشكال العنف.

عين ماهل اليوم- التظاهرة الغاضبة

وقال بركة، عروب هذه الفتاة الغضة التي رحلت هنا في هذا الجيل المبكر جدا، تركت حياة عريضة، ورسائل كيف يكون الانتماء والموقف، والتمسك بالثقافة وبالفنون والرقي، وهذا يجب ان يشكل نموذجا لأجيالنا الصاعدة، ونبراسا تهتدي به أجيالنا. فنحن هنا نرفع صوت الحياة والأمل، ونريده أن يكون الصوت الغلاب على العنف والتسيب وكل الآفات الاجتماعية.

وكانت الكلمة لوالدة المغدورة، الكاتبة والأديبة فردوس حبيب الله، فحيت المشاركين، وقالت نحن اليوم لا نقف وقفة حزن فقط بل وقفة غضب موجوعة، فما الذين فعلته عروب حتى يكون لها هذا الموت؟ عروب عنت الحب للحياة للناس، والصداقة. فالصبية التي كانت بعمر 16 عاما، رأت الدنيا بروحها، وعاشت حياة عريضة وورثتنا رسالة، وعلقت بأعناقنا أمانة، أن نحب بعضنا البعض، وديرو بالكم على بعض، وتركت وصية لكل رفيقة ورفيق من رفاقها، فليعودوا اليها.

وتكلمت حبيب الله بألم عن حالة التسيب والاهمال في السياق ما يزهق حياة الناس، وشددت على ضرورة أن تكون قوانين وأحكام رادعة لمرتكبي هذه الجرائم. وقالت إنها مع والدها كانت تحلم بحياة جميلة، تتمتع بكل ما هو جميل في هذه الدنيا من ثقافة وفن وعلم، وعطاء للناس.

بركة في التظاهرة في عين ماهل

وعبّرت والدة الرفيقة عروب، عن اعتزازها، بأنها كانت عضوة في الشبيبة الشيوعية، وقالت إنها حينما كانت تذهب عروب لكل لقاء سياسي ومحاضرة سياسية، كانت تشعر أنها باتت أقوى وأقوى.

كما حيا التظاهرة، القائم بأعمال رئيس بلدية نوف هجليل أليكس جدالنيك، باسم البلدية ورئيسها. والقى نائب رئيس بلدية نوف هجليل د. شكري عواودة، كلمة شدد فيها على أنه من موقعه وسوسية مع عضوي القائمة المشتركة الآخرين في البلدية، سيعملون على تلبية كل احتياجات عين ماهل، المجاورة لنوف هجليل، وأيضا في مجال الأراضي وغيرها.

يشار الى أن عروب حبيب الله قتلت بحادث دهس مروع على الشارع القريب من مدخل القرية، حينما كانت تسير وفق القانون مع رفيقاتها، وكانت تقطع الشارع على مر المشاة الذي من المفروض أن يكون آمنا. وما يذهل رفاق وأحباء عروب، أنها قبل 4 ساعات من مقتلها المفجع، كتبت على مجموعة الواتس أب لفرع الشبيبة الشيوعية في عين ماهل، أوصيكم بأن تعززوا مكانة الحزب والشبيبة في القرية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب