news-details

حضور حاشد في تشييع ضحية جريمة القتل في أم الفحم وفي صلاة الجنازة على شارع 65

شارك حشد كبير مساء اليوم الأحد في أم الفحم، في تشييع ضحية جريمة القتل محمد ناصر جعو إغبارية (21 عاما) الذي تعرض لاطلاق نار أول أمس الجمعة في المدينة.

وإنطلقت جنازة الضحية محمد ناصر بمشاركة جماهير غفيرة من اهالي المدينة والمنطقة من بيت العائلة في حي الميدان، وسارت إلى مدخل المدينة وذلك للصلاة عليه في مدخل المدينة، على شارع وادي عارة الرئيسي (شارع 65).

واقيمت صلاة الجنازة وسط شارع 65 مع اغلاق الشارع. لتعود ثانية مشيا على الأقدام باتجاه دوار الشهيد العمري، ومن هناك يتم الانطلاق بالسيارات باتجاه مقبرة الاغبارية.

وتقرر إقامة صلاة الجنازة على الضحية في شارع 65 وإغلاقه أمام حركة السير، في تظاهرة احتجاجية على تفشي العنف والجريمة وتواطؤ الشرطة.

وكانت قد شهدت المدينة  اليوم إضرابا عاما احتجاجا على جرائم القتل، وشمل الاضراب المحال التجارية والمؤسسات العامة والخاصة، وكذلك كافة المدارس بما فيها التعليم الخاص والمهني وحتى التعلم عن بعد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب