news-details

حظر تجول في اللد بدءًا من الساعة الثامنة مساءً

أعلنت شرطة إسرائيل، مساء اليوم الأربعاء، فرضها إغلاقًا شاملاً في مدينة اللد وفرض حظر تجوّل على ضوء تصاعد الاحتجاجات في المدينة ضد ممارسات الاحتلال واستشهاد شاب على يد متطرف عنصري.
وقالت الشرطة في بيان لها إنه بعد الإعلان عن "وضع طوارئ مدني" في المدينة الذي تمّ إقراره قضائيًا الليلة، وبعد جلسة خاصة جمعت كبار رؤساء جهاز الشرطة، تقرر فرض تقييدات على الحركة والتنقل هذه الليلة تبدأ الساعة الثامنة وتنتهي الساعة الرابعة فجرًا في اللد.
وتشمل التقييدات التي أعلنت عنها الشرطة منع التواجد في الأماكن العامة، منع خروج مواطني البلدة من بيوتهم أو مكان تواجدهم، وإغلاق البلدة أمام الزوار من خارج المدينة.
وقالت الشرطة في بيانها إنه سيتم السماح بخروج المواطنين من بيوتهم لتلقي علاجات طبية طارئة أو لأجل قضاء أمور حيوية أخرى بالتنسيق مسبقًا. (الأرقام 089279201 أو 089279217 وبالعربية 089279123).
وأعلنت الحكومة الاسرائيليّة فجر اليوم عن استقدامها لكتائب عسكرية للمدينة مما يسمّى "حرس الحدود" من الضفة الغربية المحتلة، وذلك بعد سماح المستشار القضائي للحكومة بإدخال قوات عسكرية للمدينة.
وشهدت مدينة اللد، أسوة بأخواتها من البلدات العربية، احتجاجات واسعة ضد ممارسات الاحتلال في القدس الشرقية وحي الشيخ جراح وكذلك الاقتحامات الأخيرة للمسجد الأقصى التي تسببت بمئات الجرحى والمعتقلين. 
وقمعت قوات الشرطة التحركات في البلدة حيث انضمت لها عصابات متطرفة وأطلقت النار على المحتجين ليسقط موسى حسونة شهيدًا بالرصاص ويصاب آخر بجراح، ولم تكتفي الشرطة بهذه الجريمة حيث قامت بقمع جنازة المرحوم بالغاز والقنابل الصوتية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب