news-details

فك رموز جريمة قتل المعلمة شريفة أبو معمر من الرملة

قدمت إلى المحكمة المركزية في اللد لائحة اتهام، صباح اليوم الأربعاء، بحق الشقيقين، فارس الشمالي 25 عامًا ومحمد الشمالي 26 عامًا، تنسب لهما جريمة قتل المربية شريفة أبو معمر والشروع في قتل أحد اقربائها.
وقالت الشرطة في بيان لها أصدرته اليوم، أنه وبعد التحقيقات الجارية أبقت الشابين المشتبه بهما 26 و27 عامًا من الرملة معتقلَين، لتباشر في تقديم لائحة الاتهام، وتمديد اعتقالهما حتى نهاية الإجراءات القانونية ضدهما.
وأضافت الشرطة انها فكت خيوط جريمة مقتل الضحية أبو معمر يوم 31.08.20 في حي جان حكال في مدينة الرملة، بعد تلقيها بلاغًا في مركز الطوارئ للشرطة عن إطلاق نار في الحي.
وبينت التحقيقات الاولية أن إطلاق النار في الشارع في أعقاب نزاع بين عائلتين أدى إلى إصابة سيدة في عنقها، وقد كانت داخل منزلها في ذلك الوقت، فتم نقلها إلى مستشفى اساف هاروفيه، وهناك اقرت وفاتها، وبعد عدة ساعات من الحادثة، وفي إطار التحقيق، "تمكنت قوات الشرطة من تحديد مكان المشتبه بهم المشتبهين المتورطين في الجريمة".
وقالت الشرطة ان "المشتبه بهما حاولا الاختباء في مجمع بأحد أحياء مدينة اللد، وعندما لاحظوا افراد الشرطة حاولوا الهروب بعد ان القوا مسدسًا ومشط ذخيرة يشتبه، أنها استخدمت في إطلاق النار".

وتركت الضحية وراءها بعد قتلها في الـ31 من آب الماضي 3 أطفال يتّمهم العنف المستشري في مجتمعنا، فيما كانت تستعد لافتتاح السنة الدراسية والالتقاء بطلابها.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب