news-details

منذ مطلع الأسبوع: مصرع 5 عمّال في حوادث عمل مختلفة

لقي خمسة عمال مصرعهم منذ مطلع الأسبوع الجاري وأصيب آخرون في حوادث عمل مختلفة في البلاد

اذ لقي الشاب شادي إغبارية (33 عامًا)  من مدينة أم الفحم مصرعه يوم الاثنين، بعد سقوط سقف اسمنتي عليه يزن أكثر من نصف طن، أثناء عمله في ورشة بناء في مدينة "هرتسليا" وسط البلاد.

وشهد يوم الثلاثاء من هذا الأسبوع ثلاثة حوادث عمل قاتلة أودت بحياة ثلاثة عمال فلسطينيين في مناطق مختلفة في البلاد، اذ لقي الشاب عبد الله غالب جبر (24 عامًا) من قرية عقربا جنوب نابلس مصرعه في حادث عمل في مدينة أسدود بعد سقوطه من علو على قضيب حديدي أدى إلى وفاته لاحقًا متأثرًا بجراحه.

ولقي العامل أنس وليد الزاغة (24 عامًا) من نابلس مصرعه بعد تعرضه لصعقة كهربائية أثناء عمله على السقايل في الطابق الرابع في ورشة بناء في مدينة "بيتاح تكفا" وسط البلاد، إذ أعلن عن وفاته في مستشفى "بلينسون" مع فشل جميع محاولات إنقاذ حياته.

ولقي العامل ماهر الحاج يوسف (64 عامًا) من قرية طوباس، شرق نابلس، مصرعه أثناء عمله في ساحة مصنع باطون في بيسان بعد سقوطه في بئر في ساحة المصنع بعمق أكثر من مترين.

ولقي يوم الخميس عامل (65 عامًا) من سكان مدينة عسقلان مصرعه بعد سقوطه من علو 10 أمتار أثناء انهيار السقف الذي وقف عليه في مصنع لتصنيع المعادن في المدينة.

وارتفع عدد ضحايا العمل منذ مطلع العام إلى 36 عاملاً على الأقل منهم 20 عاملاً في فرع البناء، بالإضافة إلى آلاف الجرحى، مع تفشي حوادث العمل نتيجة للإهمال الحكومي وعدم تطبيق معايير السلامة والأمان خدمة لأرباح الشركات والمقاولين.

أخبار ذات صلة