news-details

الاحتلال يعتقل 25 فلسطينيًا من الضفة الغربية والقدس

 

 أعلنت مصادر عبرية أن قوات الاحتلال الاسرائيلي اعتقلت خلال مداهمات ليلية في نواحي الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلة 25 شابًا فلسطينيًا تحت طائلة مشاركتهم في نشاطات مناهضة للاحتلال الاسرائيلي.
فجر اليوم اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، سبعة مواطنين، من بلدتي العيسوية وبدّو، في القدس. وطالت الاعتقالات كل من: محمد رمزي محيسن، ومجد حلايقة، وعلي محمد مصطفى، ويزن وأيمن عبيد، ووليد زياد عبيد، من بلدة العيسوية، وأحمد نبيل أبو عيد، وإبراهيم دار عياش من بدّو، وحولتهم الى مراكز تابعة لها للتحقيق معهم.
اما في قرية سلواد الواقعة شرق رام الله فقد اعتقلت قوات الاحتلال الشاب لؤي منصور عوّاد بعد مداهمة منزل ذويه وتفتيشه.
ونقلت وكالة "وفا" أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب ابراهيم يونس، بعد ان داهمت منزل ذويه في مدينة قلقيلية وفتشته.
واعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلية ثلاثة شبان من محافظة بيت لحم، هم: أحمد خالد العمور (20 عاما)، وحسين محمد العمور (20 عاما) وكلاهما من بلدة تقوع جنوب شرق المدينة، ومحمد عاطف عبيات (19 عاما) من مدينة بيت لحم، وهو نجل شهيد، وذلك عقب دهم منازل ذويهم، وتفتيشها.
كما هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الاثنين، منزلا قيد الإنشاء، تعود ملكيته للمواطن محمد خليل عبدالفتاح صبارنة، في خربة القط، ببلدة بيت أمر شمال الخليل، جنوب الضفة الغربية.
وداهمت قوات الاحتلال بلدة الظاهرية جنوب الخليل، واعتقلت المواطن احمد وائل الطل (26 عاما) بعد تفتيش منزله والعبث بمحتوياته. 
كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة حلحول شمال الخليل وسلمت عددا من المواطنين استدعاءات لمقابلة مخابراتها، عرف منهم الاشقاء محمد وبهاء وصابر عيسى زماعرة، والشقيقان احمد وسجد عزمي زماعرة، ومحمد وليد زماعرة، وعنان يوسف زماعرة.

 

الإفراج عن أسيرين من جنين أمضيا 4 سنوات في سجون الاحتلال
 في سياق آخر، أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، عن الأسيرين عماد حرزالله وضياء زيدي من بلدة يعبد جنوب غرب جنين، بعد أن أمضيا 4 سنوات في سجونها.
وقال الأسيران المحرران حرزالله وزيدي، لـ"وفا"، إن سلطات الاحتلال تواصل حرمان الأسرى المرضى من العلاج، إضافة لانتهاج سياسة الاقتحامات والتفتيش للأقسام، والتنقلات بين الأسرى.
 
أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب