news-details

جنوب أفريقيا: جنازة شيرين أبو عاقلة تذكرنا بالمدافن في ظل اضطهاد جنود الفصل العنصري

طالبت وزيرة خارجية جنوب أفريقيا ناليدي باندور، الليلة الماضية، المجتمع الدولي بالتحرك لوضع حد للمظالم المستمرة التي يواجهها الفلسطينيون، ومساءلة إسرائيل عن الظروف غير الإنسانية التي يتعرّض لها الشعب الفلسطيني منذ 74 عامًا.

وجاء ذلك في اجتماع نظمته لجنة الأمم المتحدة، المعنية بحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف، والمنعقدة عبر دائرة تلفزيونية بشأن تقرير منظمة العفو الدولية الصادر في شباط الماضي، تحت عنوان "الفصل العنصري الإسرائيلي ضد الفلسطينيين: نظام الهيمنة الوحشي والجريمة ضد الإنسانية".

وقالت وزيرة خارجية جنوب أفريقيا في كلمتها خلال المؤتمر: "تقع المسؤولية الآن على عاتقنا كدول أعضاء في الأمم المتحدة لاتخاذ الإجراءات اللازمة، مثلما فعلت الأمم المتحدة في نهاية المطاف مع نظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا".

وأضافت: " كجنوب أفريقيين، نجد شبهًا في ماضينا مع الفلسطينيين، وإنني الآن أتذكر جنازة شيرين أبو عاقلة وما حدث لنعشها. إنّه يذكرني بالمدافن التي كان علينا إجراؤها في ظل اضطهاد جنود الفصل العنصري".

أخبار ذات صلة