news-details
القضية الفلسطينية

فصائل فلسطينية تبارك عملية أريئيل

 باركت فصائل فلسطينية، اليوم الأحد، بتنفيذ عملية أريئيل/ سلفيت التي أدت لمقتل جنديين إسرائيليين.
وأشادت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالعملية قرب مستوطنة أريئيل داعية إلى توفير الحماية لمنفذها. وقالت في بيان "هذه العملية نوعية وتحمل دلالات ومضامين هامة أبرزها أن الضفة المحتلة رغم كل أشكال العدوان والقتل والاعتقال والاستهداف للمقدسات ما زالت تجترح البطولات والتضحيات، مستمرة على طريق المقاومة كنهج ثابت". 

فيما اعتبرت حركة حماس في بيان أن "العملية تؤكد على أن خيار المقاومة بأشكالها كافة هو الخيار الأقوى والأنجح لردع الاحتلال، وإفشال مخططاته، وحماية حقوق الشعب الفلسطيني ومقدساته والدفاع عنه"، مؤكدة أن الاحتلال لن يفلح بكسر ارادة الشعب أو ثنيه عن مواصلة المسيرة.

من جانبها قالت حركة الجهاد، إن هذه العملية توجيه البوصلة وتصحيح المسار ونقل المعركة لميدانها الطبيعي والحقيقي.

وأضافت "إن الصوت جاء من الضفة لتنبيه الجميع وليصرخ في كل الضمائر بأن التناقض الأساسي مع الاحتلال ولا أسباب أخرى للخلاف".

الصورة: ساحة العملية على مفترق أريئيل  (رويترز)

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..