news
شؤون إسرائيلية

التطبيع الإماراتي مع اسرائيل يتصاعد تحد غطاء الشركات الخاصة

تم اتخاذ خطوة جديدة في مسار التطبيع الاماراتي المتصاعد مع اسرائيل بواسط الشركات الخاصة هذه المرة، حيث أعلنت شركة الصناعات الجوية الإسرائيلية الخميس، أنها وقعت على اتفاقية تعاون تاريخية، مع شركة "مجموعة24" الإماراتية. ووفق البيانات الرسمية فان هدف تعاون الشركتين سيكون  في "مجالات البحث والتطوير، لإيجاد حلول للمساعدة في مكافحة وباء كورونا".

 ووقعت الاتفاقية مع "أنظمة إلتا"، وهي شركة تابعة للصناعات الجوية الإسرائيلية، من خلال مكالمة فيديو بين إسرائيل والإمارات ، نوقش خلالها، سبل الاستفادة من التقنيات المبتكرة والمشتركة، في الذكاء الاصطناعي، والليزر والأمور الأخرى. وبحسب البيان، فإن المبادرات الطبية والتكنولوجية المشتركة التي ستثمر عن التعاون، هي "ليست لسكان الدولتين فقط، وإنما لمساعدة الأمن الصحي في المنطقة بأكملها". ويتمثل نشاط شركة "أنظمة إلتا"، في تطوير وإنتاج وتوريد أنظمة القتال الإلكترونية، والاتصالات الأمنية.

وكان قد أعلن رئيس الحكومة الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، في الأسبوع الماضي، التعاون مع الامارات العربية المتحدة في مكافحة فيروس كورونا المستجد. وقال نتنياهو خلال حفل تخرج دفعة جديدة من سلاح الجو الإسرائيلي "في غضون لحظات قليلة، ستعلن دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة إسرائيل عن تعاونهما في مكافحة كورونا".

 

وأشار نتنياهو إلى أن "هذا التعاون سيكون في مجالات البحث والتطوير والتكنولوجيا، في المجالات التي من شأنها تحسين الأمن الصحي في جميع أنحاء المنطقة. وهذا ناتج عن الاتصالات المطولة والمكثفة في الأشهر الأخيرة".

وزعمت وزارة الخارجية في دولة الإمارات العربية المتحدة في حينه، أن التعاون مع إسرائيل في مجال الكورونا، الذي فضحه رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو سيكون بين شركات خاصة. "شركات خاصة في دولة الامارات وقعت على اتفاق مع شركات اسرائيلية لتطوير بحث تكنولوجي في مواجهة فيروس الكورونا"، حسب نص البيان.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب