news-details

انتهاء اجتماع كابينيت كورونا دون قرارات وتأجيل النقاش للغد

عقد اليوم الأحد  المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا،"كابينيت كورونا"، لنقاش سبل منع التصاعد المستمر والحاد باصابات  كورونا ، لكن لم يصدر عن الاجتماع أي قرار بسبب الخلاف بين الوزراء، ليستمر النقاش غدًا.وناقش الوزراء خلال الجلسة زيادة انفاذ القانون،وطرحت امكانية تخفيض عمل القطاع العام إلى 30٪ من العمل في المنزل.

 

وقد أمر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو خلال بتقليص وقت التحقيق في سلسلة الاصابة إلى 48 ساعة من وقت اكتشاف اصابة المريض إلى حين ادخال كل من تواصل معه الى العزي الصحي. وطلب نتنياهو أيضًا إجراء اختبار الكورونا واصدار النتيجة في غضون 12 ساعة من تقدم الشخص للفحص.


وطالبت وزارة الصحة خلال النقاش بالسماح بتجمعات يصل عدد المشاركين فيها إلى 19 فقط ، وطابت بقصر قاعات المناسبات على 50 مشاركًا فقط – أو إغلاقها تمامًا. وقد انتقد بعض الوزراء هذه التوصيات، مما حال دون اتخاذ قرار نهائي وتقرر أن يستمر النقاش غدا.

 

وخلال الجلسة، عارض وزير المالية يسرائيل كاتس بشدة القرارات التي من شأنها أن تسبب ضررًا بالاقتصاد مثل تخفيض عمل القطاع العام إلى 30٪ من العمل في المنزل.، قائلاً إن الحل هو زيادة تنفيذ القانون على أصحاب الأعمال والمصالح التجارية والمواطنين الذين ينتهكون التعليمات الوقائية، كما اعترض وزير المالية على تقليص عدد المشاركين في قاعات المناسبات.



مسألة أخرى كان  يجب طرحها للنقاش في المجلس الوزراي، وتم تأجيل النقاش فيها للغد، هي قرار إجراء امتحانات عن بُعد في الجامعات. وقد قرر وزير الصحة يولي إدلشتاين ووزير التعليم العالي زئيف إلكين مناقشة الاقتراح، في ضوء ارتفاع عدد الاصابات الحاد والتوجهات من مئات الطلاب، وتماشيا مع توصيات المهنيين للحد من خطر انتشار العدوى داخل الجامعات.

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب