news-details
شؤون إسرائيلية

تشويشات في افتتاح العام الدراسي في كلية صفد

 بعد يوم واحد من افتتاح العام الدراسي الاكاديمي، بدأ اليوم حوالي 100 من موظفي الكلية وموظفي الادارة في كلية صفد الأكاديمية إضرابهم في أعقاب وصول المفاوضات للعمل على اتفاقية عمل جماعية الى طريق مسدود. كما ويحتج الموظفون على توظيف عمال وعاملات في قسم النظافة في الكلية كعمال مقاولة وليس من خلال توظيف مباشر - بطريقة تحترمهم وتضمن لهم ظروف عمل أكثر ملاءمة.

هذا ويشارك في الاضراب جميع موظفو الكلية باستثناء أعضاء الهيئة التدريسية، بما في ذلك موظفو الصيانة والسكرتارية. نتيجة لذلك، هناك تشويشات في سيرورة بعض المساقات في الكلية. كما نظم الموظفون، صباح أمس، مظاهرة في مركز مدينة صفد ونظموا مسيرة احتجاج وصولا الى بوابات الكلية.

وقال رئيس هستدروت لواء الجليل الأعلى، يونا فارتوك: بعد عام ونصف العام من المفاوضات، وصلنا إلى طريق مسدود وسببه أعضاء إدارة الكلية. فهم يعارضون جميع بنود الاتفاقية ويريدون التفرد في إتخاذ القرار بشأن الأمان الوظيفي للعمال، وهو ما لا يمكننا السماح به.

وقال رئيس لجنة العمال، شيمشون جيوفاني: موظفو كلية صفد يحصلون على الاجر الادنى من بين موظفي الكليات في البلاد. نحن نحاول تصحيح خروقات لسنوات عديدة ووقف التعامل العدواني للإدارة تجاهنا. لا يوجد حوار حقيقي والمفاوضات هي مجرد مظهر من دون رغبة من طرف الإدارة في المضي قدما.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..