news
شؤون إسرائيلية

المصادقة على تشديد الأنظمة وتدخّل الجيش لتطبيق التعليمات

صادقت الحكومة منتصف الليلة الماضية، بعد مشاحنات طويلة بين الوزراء، على تعليمات جديدة كان قد أعلنها رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ليلة أمس في محاولة  لكبح انتشار فيروس كورونا.

ووفقًا لتعليمات التي تفي بإغلاق جزئي سيبدأ تطبيقها منذ صباح الأربعاء ستمنح الشرطة و600 جنديًا غير مسلح صلاحية التدخل للمساعدة في تطبيق التعليمات المفروضة على الحركة والتنقل ضمن قانون الطوارئ بدءا من ظهر اليوم.

وتم تخصيص الجنود للقيام بدوريات بناءً على تعليمات الشرطة للتأكد من تطبيق القيود بموجب تعليمات وزارة الصحة.

فيما يلي الارشادات التي يجب اتباعها:

الحفاظ على مسافة مترين وتجنب المصافحة  والامتناع عن استضافة أناس لا يعيشون بنفس البيت لمنع انتشار الفيروس.

يمنع التجمهر لأكثر من شخصين ليسوا من نفس العائلة، ويحظر الخروج من المنزل الا في حالات الضرورة كإجراء فحوصات، شراء الدواء أو المؤن وسيوكل بذلك فرد واحد من العائلة فقط.

الخروج من المنزل مسموح لفترة قصيرة شرط ألا يتعدى البعد حتى 100 متر من مكان السّكن، ويمنع السفر لأكثر من شخصين في السيارة.

ممنوع التجمهر في الأماكن العامة، حيث لن يسمح التجمع للصلاة داخل دور العبادة، ويحظر التجمهر وإحياء المناسبات والأفراح ابتداءً من ليلة الأربعاء، وتقام الجنازات في مكان مفتوح بمشاركة حتى 20 شخصًا.

وبالنسبة لسوق العمل، فقد تم تقليص حجم النشاط الاقتصادي في القطاع العام من 30% إلى 15 الا اذا كانت هنالك حاجة ضرورية وحيوية مع طلب اذن مسبق، بحيث يمكن أن يعمل 10 عمال في نفس المكان مع الالتزام بقياس درجة الحرارة واتخاذ كل تدابير الوقاية ومنها الحفاظ على مسافة مترين مع تخصيص معدات شخصية للتعقيم تخضع لتطهير صارم قبل استعمالها لأكثر من عامل، وسيطلب من العمال الالتزام بغسل اليدين على الدوام، بالإضافة الى عدم تجمهر أكثر من عاملين في المصعد الكهربائي.

ويجب أن يقوم العامل بملء نموذج يومي لإقرار صحي، وعلى صاحب العمل جمع النماذج وحفظها.

وسيتم إغلاق جميع الأماكن العامة كالنوادي، المسارح، والمواقع ىالسياحية، باستثناء محلات بيع المواد الغذائية والصيدليات والتي يجري العمل فيها على الأرجح ضمن خدمة التوصيل.

وبحسب التعليمات سيتم تعطيل المدارس ونظام التعليم نظرًا لانتشار الفيروس على أن يجدد في شهر أيلول.

يذكر ان وزير الصحة يعكوف ليتسمان اقترح  على الحكومة صباح اليوم فرض طوق على بني براك بسبب النسبة العالية من الاصابات فيها واصفًا الأوضاع في المدينة بفظيعة ومريعة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب