news-details
شؤون إسرائيلية

تقرير: إسرائيل تسعى لمنع التصعيد مع غزة

قالت صحيفة "الأخيار" اللبنانية نقلا عن مصادرها، إن اسرائيل تعمل على إرساء التهدئة بينها وبين الفصائل الفلسطينية، وتسعى لمنع التصعيد الأمني على حدود قطاع غزة مع فصائل المقاومة الفلسطينية عقب إطلاق صاروخ جديد سقط بالمياه قبالة مدينة أشدود الساحلية.

وحسب الصحيفة فإن "الفصائل أبلغت العدو، عبر الوسطاء، أن التصعيد قادم ما دامت المماطلة في تنفيذ التفاهمات مستمرة". فيما أشارت الى تكثيف الوسطاء للاتصالات لمنع التصعيد، بينما تستعد اسرائيل لاستضافة مهرجان الأغنية الأوروبية "يوروفيجين".

وكانت قد قررت سلطات الاحتلال أن يدفع صيادو الأسماك الفلسطينيون ثمنًا باهظًا، عقب أي تحرك فلسطيني جديد. وقامت بتقليص مساحة الصيد البحري في قطاع غزة، بزعم أن هذا "ردا" على اطلاق قذيفة صاروخية تجاه مدينة اشدود، ليل الاثنين.

واتهم جيش الاحتلال حركة الجهاد الاسلامي باطلاق القذيفة الصاروخية، في حين اعتبرت حركة الجهاد الاسلامي أقوال جيش الاحتلال "تصعيدًا إعلاميًا ضد الحركة"، ومحاولة لاستهداف الحركة والاستفراد بها وقرع طبول مواجهة عسكرية مقبلة.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..