news
شؤون إسرائيلية

كابينت كورونا: تضييق حفلات الزفاف والعمل من المنزل وامتحانات الجامعات عن بعد


قرر المجلس الوزاري المصغر لشؤون كورونا،"كابينت كورونا"، ظهر اليوم الاثنين، قصر التجمعات والصلوات على 50 شخصًا فقط، وقرر أنه في الفترة الممتدة بين 10 تمور إلى 31 تموز، ستقتصر حفلات الزفاف على حضور 100 شخص في الأماكن المغلقة و250 شخص في الاماكن المفتوحة.

ويذكر أنه حتى حتى 9 تموز، يمكن عقد حفلات الزفاف بحضور ما يصل إلى 250 شخصًا حتى في الاماكن المغلقة، وطلب من أصحاب القاعات العمل قدرالإمكان على اقامة الحفلات في المساحات المفتوحة.

كما قرر وزراء كابينت كورونا قصر عدد المشاركين في الجنازات ومراسيم الختان على 50 شخصًا. كما قصر الحضور في دور العبادة على 50 شخصًا.ولم يشدد مجلس الوزراء القيود على العروض الثقافية، ويمكن أن تعقد العروض بحضور 250 شخصًا. وذكر الوزراء كذلك أن ما يصل إلى 30٪ من موظفي القطاع العام يمكنهم العمل من المنزل.

وقرر ايضًا إجراء امتحانات الجامعات عن بعد، باستثناء الحالات المحددة التي يوافق عليها مجلس التعليم العالي ووزارة الصحة. وهو القرار الذي اثار بعضًا من الجدل ويبدو ان سيواجه بعض الصعوبات.

حيث في حين رحب وزير التعليم العالي، زئيف إلكين، بقرار جراء الامتحانات في الجامعات والكليات عن بعد، وأشار إلى أنه في الحالات الاستثنائية التي لا يمكن فيها إجراء الاختبارات عبر الإنترنت، سيتم تنسيق "آلية معينة" للموافقة على الامتحانات العادية بموافقة مجلس التعليم العالي  ووزارة الصحة. الا أن الامتحانات في الجامعات قد بدأت بالفعل، وتعارض الجامعات اقامة الامتحانات عن بعد وليس من الواضح كيف ستعمل آلية الاستثنناء لإجراء الامتحانات المباشرة.

ورداً على قرار إجراء الامتحانات عن بعد في الجامعات والكليات، قالت لجنة رؤساء الجامعات: "إن قرار إلغاء الامتحانات المباشرة متسرع وغير منطقي ومؤسف أن تم اتخاذه دون استشارة الجامعات. ولسوء الحظ ، سيضر بالطلاب أنفسهم بالاساس."

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب