news-details
شؤون إسرائيلية

لجنة الانتخابات نظرت في شكوى ضد الحسابات المزيفة في وسائل التواصل الاجتماعي

نظرت لجنة الانتخابات المركزيّة امس الاربعاء في شكوى قدّمها حزب "كحول لفان" ضد الحسابات المزيفة التي يقف الليكود وفقًا لاعترافه خلفها في وسائل التواصل الاجتماعي. وجاء ذلك على خلفية تقرير لمنظمة "بيغ بوتس بروتكت" التي تخوض حملة ضد سوء استخدام شبكات التواصل الاجتماعي، أعلنت من خلاله عن وجود حسابات مزوّرة على شبكة الإنترنت تدعم رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وتتهجم على منافسيه.

أشارت المنظمة في تقريرها إلى انتشار تعليقات تنطوي على "أكاذيب وافتراءات وشائعات" لهدفها مهاجمة منافسي نتنياهو. وأحصت المنظمة أكثر من 130 ألف تغريدة أطلقتها "مئات الحسابات المزورة أو المجهولة" التي لا تحمل اسمًا أو صورة ولا تبدي أي ارتباط بحزب الليكود الذي يقوده نتنياهو.

واستهدفت هذه التعليقات عددًا من الصحفيين والشخصيات التي تنافس أو تعارض خط نتنياهو، ومن بينهم بطبيعة الحال منافسه بيني غانتس.

وفي تعليقه على ذلك قال غانتس من خلال حسابه على تويتر "أن هناك محاولة لسرقة الانتخابات، ثمة منظومة أكاذيب!".

 وفي قرارها، أوصت لجنة الانتخابات المركزيّة، برئاسة قاضي المحكمة العليا حنان ملتسر، بالتوصل إلى اتفاق تتعهد بموجبه جميع الأحزاب والقوائم المتنافسة في الانتخابات عدم استعمال وسائل التواصل عبر الانترنت بطريقة غير قانونية أو من خلال حسابات مزيفة ممولة تحرّض مقابل مردود مادي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..