news
عربي وعالمي

الحرس الثوري الإيراني: الانتقام لسليماني سينهي الوجود الأمريكي بالمنطقة

قال اللواء حسين سلامي، قائد الحرس الثوري الإيراني، أن الانتقام لمقتل قائد فيلق القدس، التابع للحرس، قاسم سليماني، سيجري على نطاق جغرافي واسع، من شأنه إنهاء الوجود الأميركي بالمنطقة.

وقال سلامي، في تصريحات لوكالة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية الرسمية، اليوم السبت: "الانتقام الاستراتيجي لإيران لاغتيال سليماني سينهي الوجود الأمريكي في المنطقة".

وتابع: "هذه الجريمة خلقت طاقة جديدة في جغرافية شاسعة لأخذ ثأر حازم. وسيكون الانتقام واسع النطاق في الجغرافيا وبمرور الوقت وبآثار حاسمة".

وأضاف: "أن اغتيال سليماني سيكون نقطة البداية لإنهاء الوجود الأمريكي في المنطقة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب