news-details
عربي وعالمي

العثور على معدات وأدوية سعودية وقطرية من بقايا الإرهابيين بريف حلب

عثر الجيش العربي السوري على مشفى ميداني بداخله تجهيزات ومعدات طبية وأدوية منها سعودي وقطري الأصل، وذلك خلال متابعة تحرير، تمشيط وتطهير لبلدات حيان بريف حلب الشمالي الغربي.

وذكرت وكالة سانا الاخبارية أنه ومن خلال متابعة وحدات الجيش السوري لتمشيط الأحياء والمنازل في البلدة التي حرروها من الإرهاب مؤخرًا وجد مشفى ميداني للإرهابيين مستحوذًا على مدرسة ابن حيان الخاصة وبداخله معدات طبية وإسعافية وأقنعة وألبسة وفلاتر وعدد من الأسرة والأدوية منها سعودي وقطري إضافة إلى عدد من السيارات كان الإرهابيون يستخدمونها في نقل المصابين.

ولفتت الوكالة إلى أنه تم أيضا العثور على صواريخ من نوع تاو وقاعدة إطلاق ضمن المشفى الميداني.

وبينت أن المدرسة الخاصة التي حملت اسم عالم الكيمياء في بلدة حيان والتي كانت صرحًا علميًا وثقافيًا معروفًا حولتها التنظيمات الإرهابية إلى مشفى ميداني تعالج فيها إرهابييها الذين أتوا من كل أصقاع العالم لينشروا فكرهم الظلامي في أرجاء سورية.

وأضافت: أنّ الجيش السوري كان قد عثر أول أمس على ورشة كبيرة لتصنيع القذائف الصاروخية ومدافع محلية الصنع وقذائف بعيارات مختلفة وأخرى معدة للتفجير مباشرة يصل وزنها إلى 38 كيلوغرامًا استخدمتها التنظيمات الإرهابية للاعتداء على المدنيين في أحياء المدينة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..