news-details
عربي وعالمي

انتقادات دولية لنتنياهو بشأن ضم الضفة المحتلة وصمت القبور في البيت الأبيض

انتقد مرشحان من الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأميركية رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، أمس الأحد، في أعقاب تصريحاته بأنه سيسعى إلى فرض "السيادة الإسرائيلية" على الضفة الغربية وضمها لإسرائيل، في حال فوزه في انتخابات الكنيست، التي ستجري اليوم الثلاثاء.  

ووصف عضو الكونغرس السابق، بيتو أوروك، نتنياهو بأنه "عنصري" وأنه "يلحق ضررًا بالديمقراطية الإسرائيلية".

وذكر أوروك أن نتنياهو "حذر من أن الناخبين العرب يتجهون إلى التصويت" في انتخابات الكنيست السابقة، في العام 2015. كما هاجم نتنياهو بسبب تحالفه مع اتحاد أحزاب اليمين الكهانية، الذي وصفه بأنه "حزب يميني متطرف عنصري". واعتبر أنه "لا أعتقد أن نتنياهو يمثل رغبة جميع المواطنين في إسرائيل أو مصلحة الحلف الإسرائيلي – الأميركي".

كما هاجم المرشح الديمقراطي، بيت بوتيجيج، نتنياهو بعد تصريحاته حول فرض "السيادة الإسرائيلية" على الضفة، رغم أنه يعتبر مؤيدا لإسرائيل، التي زارها قبل بضعة أشهر. وحذر من أن "هذا الاستفزاز يسبب ضررا بمصالح إسرائيلية وفلسطينية وأميركية. وتأييد إسرائيل لا يعني موافقة على سياسة نتنياهو"، مضيفا أن على الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، التيقن من أن إسرائيل لا تتخلى عن حل الدولتين.

هذا في حين ان البيت الأبيض امتنع عن التعقيب على تصريحات نتنياهو حتى الآن. وكان نتنياهو صرح أنه يسعى إلى فرض "السيادة الإسرائيلية" على جميع المستوطنات في الضفة الغربية من خلال التنسيق مع الولايات المتحدة، واعتبر أن اعتراف ترامب بـ"بسيادة إسرائيل" على الجولان المحتلة يمهد لاعتراف أميركي بـ"سيادة" كهذه على المستوطنات.

 

بريطانيا تدين بشدة خطط إسرائيل الاستيطانية بالضفة الغربية

أعلن مسؤول حكومي بريطاني أن لندن تدين خطط إسرائيل الرامية إلى توسيع نشاطاتها الاستيطانية في الضفة الغربية المحتلة.

وفي بيان صحفي، مساء أمس الأحد، قال وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط بوزارة الخارجية البريطانية، مارك فيلد: "تدين المملكة المتحدة بشدة قرار السلطات الإسرائيلية في 5 أبريل، المضي قدما في خطط ومناقصات لبناء مزيد من الوحدات الاستيطانية في أنحاء الضفة الغربية".

وتابع الدبلوماسي أن "المستوطنات غير قانونية بموجب القانون الدولي، وتقوض فعليا إمكانية حل الدولتين"، مناشدا إسرائيل وقف هذه الإجراءات التي "تأتي بنتائج عكسية". كما دعا فيلد جميع الأطراف إلى الالتزام بالمضي قدما في بذل جهود لخفض التوتر وتهيئة الظروف المواتية لإحلال سلام عادل وراسخ.

 

تحالف ميركل ينتقد تصريحات نتنياهو بشأن ضم المستوطنات

انتقد تحالف المستشارة الألمانية انجيلا ميركل المسيحي والحزب الديمقراطي الحر في ألمانيا تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الخاصة بضم المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية إلى إسرائيل بعد إعادة انتخابه.

وقال يوهان فاديفول نائب رئيس الكتلة البرلمانية للتحالف المسيحي في تصريحات لصحف شبكة التحرير الصحفي (دويتشلاند) الصادرة أمس الاثنين: "نحن ننظر بانتقاد لمجمل سياسة إسرائيل الإستيطانية ويمكننا فقط أن نقول لأصدقائنا دائما، إن التدابير أحادية الجانب لن تؤدي إلى موقف سلم شامل".

وفي السياق، انتقد نائب رئيس الكتلة البرلمانية للحزب الليبرالي الكسندر جراف خطط نتنياهو وقال "سواء أكان الموضوع متعلقا بالقدس أو بالجولان أو بالضفة الغربية، فإن القضايا الإقليمية يجب أن تكون جزءا من حل شامل، واقتطاع بعض المناطق سيجعل التوصل إلى حل أصعب وليس أسهل".

تركيا: الضفة الغربية أرض فلسطينية

شّدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أن الضفة الغربية أرض فلسطينية بالتأكيد، وذلك ردًا على تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة حول ضم أجزاء من الضفة.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي بمطار أتاتورك في مدينة إسطنبول قبيل توجهه إلى العاصمة الروسية موسكو للقاء الرئيس فلاديمير بوتين، إن "كل عمل يقوم به نتنياهو مناف للقانون الدولي".

وأضاف "كل ما تفعله إسرائيل منذ عام 1948 مخالف للقوانين ولقرارات الأمم المتحدة، فهم يعتمدون على دعم واشنطن، ولا يمكن قبول المساعي الأمريكية والاسرائيلية التي تهدف إلى خلق مستقبل مظلم لمنطقة الشرق الأوسط."

وتابع "الضفة الغربية أرض فلسطينية، وما ستقوم به إسرائيل في هذه المنطقة، تعد خطوة احتلال جديدة، ونحن سنواصل وقوفنا إلى جانب الفلسطينيين".

ولفت أردوغان إلى أنه سيبحث مع الرئيس بوتين، آخر المستجدات المتعلقة بالقضية الفلسطينية واعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..