news-details
عربي وعالمي

بايدن يعيد الزخم لحملته بفوزه في الانتخابات التمهيدية في ساوث كارولاينا

فاز نائب الرئيس الأميركي السابق جو بايدن السبت بالانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في ساوث كارولاينا، معيدا بذلك الزخم لحملته، ومؤكدا أنه المنافس الأول في مواجهة السناتور المستقل بيرني ساندرز، الذي حل ثانيا أمس، سعيا للفوز بترشيح الحزب تمهيدا لانتخابات الرئاسة الأميركية.

وبعد أن كان مني بثلاث نتائج مخيبة للآمال، حقق بايدن (77 عاما) الفوز الأول له في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي. وحسب النتائج، فإن بايدن حصل على أكثر من 48%، مقابل ما يلامس 20% لساندرز.

لكن لا يزال السباق طويلا إلى حين اختيار مرشح ديمقراطي لمواجهة الجمهوري دونالد ترامب خلال الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني. غير أن الزخم يتسارع مع اقتراب "الثلاثاء الكبير" عندما تُصوت 14 ولاية في يوم واحد.

وصحيح أن بادين صعد إلى المركز الثاني في ولاية نيفادا، لكنه بقي متخلفا بكثير عن ساندرز (78 عاما).

وساندرز الذي يُقدم نفسه على أنه "اشتراكي"، يقوم بحملته في عامه الثامن والسبعين على أساس برنامج ذي طابع يساري جدا بالنسبة إلى الولايات المتحدة، إذ يَعِد أنصاره بتشكيل "حكومة في خدمة الجميع"، ويصف ترامب بأنه "عنصري" "ومجاف لحقوق النساء" و"كاره للأجانب".

ويثير صعود ساندرز قلق بعض الديمقراطيين الذين يخشون من أنه لن ينجح في إقناع ناخبي الوسط، وهو أمر ضروري بالنسبة إليهم للتغلب على ترامب.

وقال بايدن الذي يدعمه الكثير من شخصيات الحزب البارزة، لشبكة سي إن إن، "هل تعتقد أن تقديم نفسك على أنك اشتراكي يُمكن أن يساعد في جورجيا ونورث كارولاينا وساوث كارولاينا وتكساس؟".

وهي حجة يرفضها ساندرز بشدة. وقد ضاعف هذا الأخير المشاركة في فعاليات في ساوث كارولاينا الجمعة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..