news-details
عربي وعالمي

روسيا توضّح لإسرائيل ضرورة وقف الاعتداءات على أراضي سوريا

أكدت المتحدّثة باسم وزارة الخارجيّة الروسيّة ماريا زاخاروفا أن الوضع في إدلب يتدهور، وذلك في المؤتمر الصّحفي الذي عقدته اليوم الاربعاء. وأشارت زاخاروفا الى تسجيل أكثر من ألف حالة اعتداء وانتهاك في تلك المنطقة، وقالت: "من الواضح أن الوحدات الأمريكيّة التي تعمل بشكل غير قانوني في سوريا وكذلك حلفاؤها فيما يسمى بائتلاف محاربة “داعش”، لم تتمكن من منع تنقل الإرهابيين المحاصرين فى شرق سورية ووصولهم إلى أجزاء أخرى من البلاد”.

كما أكدت ضرورة وقف الاعتداءات من قبل الحربيّة الإسرائيليّة وقالت: "يجب أن تتوقف الهجمات التّعسفيّة الإسرائيليّة على أراضي دول ذات سيادة".

وأضافت: "نحن لا نغيّر موقفنا من هذه المسألة، ونستند في ذلك على مبادئ القانون الدّولي".

وتابعت زاخاروفا: "أن التّصعيد العدائي في المنطقة لا يتوافق مع المصالح بعيدة المدى لجميع دول المنطقة، بما في ذلك إسرائيل".

ومن جهته، كتب رئيس حكومة اليمين بنيامين نتنياهو من خلال حسابه في تويتر: "بدلًا من التّدخل في الانتخابات، من الأفضل لسليماني أن يفحص حال القواعد الإيرانيّة الّتي يحاول إقامتها في سوريا. طالما أشغل منصب رئيس الحكومة، لن نتوقف عن محاربتهم".

وجاء تصريح نتنياهو ردًا على ما ورد في "الجريدة" الكويتيّة، حيث نسبت لقائد "فيلق القدس" قاسم سليماني تصريحات مفادها أن الرد على الضربات الإسرائيليّة يجب أن يكون في الداخل الإسرائيلي، الأمر الذي سيؤدي حتمًا إلى سقوط نتنياهو في الانتخابات المقررة في نيسان المقبل. 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..