news-details

قطر.. تحيّات من الأمير للبشير فور إعلانه حالة الطوارئ

إلتقى الرئيس المشير عمر البشير يوم أمس السبت، ببيت الضيافة، مبعوث أمير دولة قطر نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون الدفاع الدكتور خالد بن محمد بن عطية، بحضور وزير الدفاع الفريق أول ركن عوض محمد احمد بن عوف.

وتناول اللقاء العلاقات الثنائية بين السودان وقطر وسبل تطويرها في مختلف المجالات.

ووفقا لبيان رسمي: "قال الدكتور عطية في تصريح صحفي عقب اللقاء انه نقل لرئيس الجمهورية تحيات امير دولة قطر صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وتمنياته للسودان بالاستقرار والازدهار، موضحا ان اللقاء تناول تطوير التعاون المشترك بين السودان ودولة قطر في مجالات الدفاع والمشروعات التنموية المشتركة".

 

جدير بالذكر أن صحيفة "العربي الجديد" القطرية نقلت عن الناشط الحقوقي السوداني معز حضرة، إن إعلان البشير فرض حالة الطوارئ "سيسمح بمزيد من انتهاك حقوق الإنسان ومبادئ الحريات. وتلك الحقوق كانت أصلًا منتهكة حتى قبل إعلان الطوارئ. وإعلانها ليس له أي مبررات دستورية، لأن الخطر الآن يهدد النظام ولا يهدد البلد، بالتالي أراد بها البشير حماية نظامه".
وكانت الهيئات المنظمة للحراك الشعبي السوداني، وعلى رأسها حراك "قوى إعلان الحرية والتغيير" دعت الى استمرار التظاهرات والخروج مباشرة بعد خطاب البشير، وأفادت في بيان "نهيب بكل الثائرات والثوار الخروج إلى الشوارع بعد خطاب البشير مباشرة. لن نقبل أي التفاف، لن نضيّع دماء الشهداء، لن ننسى آلام الجرحى، ولن نغفر عذابات المعتقلين والمعتقلات. لن نرضى سوى بأن تسقط_بس، ولا أقلَّ".

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب