news-details
عربي وعالمي

مرشح اليسار التونسي حمة الهمامي يظن أن حظوظه بالفوز بالرئاسة جيدة

اعتبر الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي أن المعركة الانتخابية الرئاسية" لن تكون سهلة"، وان" وفاة الباجي قايد السبسي وحتمية إجراء انتخابات رئاسية سابقة لأوانها صححت قواعد اللعبة، حيث جردت أطرافا سياسية عديدة في مقدمتها النهضة من استخدام الانتخابات التشريعية كورقة ضغطـ، ومساومة المترشح للرئاسة على تقديم الدعم له بما قد تملكه من ثقل برلماني".

وقال في حديث لوكالة الأنباء الألمانية الثلاثاء 13 أوت أن حظوظه بالمعركة "قد تكون جيدة بالرغم من كل ما يطرح حول تراجع وتفتت تيار اليسار وانقسام الجبهة الشعبية ذاتها".

وكان السياسي الشيوعي البارز والناطق باسم الجبهة الشعبية قد قدم  مؤخرا أوراق ترشحه لخوض غمارها ، مراهنا "على زيادة وعي التونسيين خاصة بعد معايشتهم لتجربة حكم حركة النهضة ومن قبل التحالف معها من التيار الليبرالي الحداثي."


وألمح الهمامي لوجود محاولات قوية من قبل رئيس الوزراء يوسف الشاهد لعرقلة ترشحه، وأوضح " بعد أن أعيتهم الحيل في استهداف رأس الجبهة وعرقلة طريقنا للترشح ، لم تجد أجهزة الدولة أمامها سوى تأسيس حزب جديد لتلك الأقلية داخل الجبهة ، وتم ترخيصه قبل 48 ساعة فقط من فتح باب الترشح للانتخابات التشريعية ، وبالطبع أطلقوا على هذا الحزب اسم الجبهة الشعبية ، في محاولة لإرباك وتشتيت الناخبين أو تفتيت الأصوات ."

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..