news-details
الجماهير العربية

استطلاعات رأي: أكثرية لأحزاب اليسار والوسط، والجبهة تحصد 7 - 9 مقاعد

أشار استطلاع للرأي العام أجرته هيئة البث العامة في اسرائيل "كان"، الى أنه ولأول مرة يرجح ألا يتمكن نتنياهو بتشكيل حكومة في ظل تراجع قوة اليمين الحاكم.

ويشير الاستطلاع الذي تم غداة إعلان المستشار القضائي للحكومة عن نيته تقديم لوائح اتهام بشبهات الفساد، الاحتيال وخيانة الأمانة، وتلقي رشوى، ضد رئيس حكومة اليمين بنيامين نتنياهو، الى أن حزب "كحول لافان" برئاسة بيني غانتس المنافس لنتنياهو يحصد 37 مقعدًا، بينما يحل الليكود برئاسة نتنياهو ثانيًا مع 29 مقعدًا.

ويحصل حزب "اليمين الجديد" برئاسة، وكذلك يهدوت هتوراة، وكذلك قائمة الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة والعربية للتغيير على سبعة مقاعد لكل منها.

أما أحزاب العمل وشاس وميرتس فيحصل كل منها على 6 مقاعد. بينما يحصل تحالف القائمة العربية الموحدة والتجمع الوطني الديمقراطي، و"كولانو"، ووحدة أحزاب اليمين كل منها على 5 مقاعد.

وأوضح استطلاع الرأي الى أن الغالبية العظمى (58%) تعتقد بأن المستشار القضائي للحكومة أفيخاي مندلبليت تصرف بشكل مهني بقراره توجيه التهم لنتنياهو. بينما يقول 42% إنه خضع للضغوط من الاعلام واليسار.

ويرى أغلبية المستطلعة أراءهم أنه لا يتوجب على نتنياهو الاستقالة من منصبه مباشرة، فيرى 32% أنه يجب أن يستقيل فقط بعد جلسة الاستماع، ويرى 23% أنه يجب أن يستمر بمنصبه، فيما يعتبر 36% من المستطلعين أنه يتوجب عليه الاستقالة على الفور.

وفي استطلاع آخر نشرته القناة الإسرائيليّة 13، حصلت قائمة الجبهة والعربية للتغيير على 9 مقاعد، بينما لم يعبر أفيغدور ليبرمان وحزبه "يسرائيل بيتينو" نسبة الحسم!

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..