news-details
الجماهير العربية

ببرنامج غني وشامل: أسبوع احياء ذكرى النكبة في جامعة حيفا

 

​​​​​بدأت الحركات الطلابيّة الناشطة في جامعة حيفا عصر ظهر اليوم –الاحد- بإحياء ذكرى نكبة الشعب العربيّ الفلسطيني التي تصادف هذا الأسبوع الذكرى ال 71 لوقوعها وتشريد مئات الاف الفلسطينيين بين قتيل وشهيد.
وتحيي الحركات الطلّابيّة ذكرى النكبة للسنة الرابعة على التوالي وسط تضييقات تمارسها المؤسسات الاكاديميّة على العمل السياسي وبعد سنوات من منع احياء ذكرى النكبة داخل اسوار الجامعة، حيث دعت الحركات الطلابيّة وعلى رأسها الجبهة الطلابيّة، التجمّع الطلابي وحركة جذور الطلابيّة الى إنجاح البرنامج الممتد على مدار أربعة أيام يصل ذروته الأربعاء في أمسية سياسية خاصّة.
وافتتحت الحركات الطلابية أسبوع احياء ذكرى النكبة اليوم الاحد بأمسية فنيّة سياسيّة بمشاركة العشرات تخللت فقرات شعريّة وأدبيّة ومقطوعات موسيقيّة ملتزمة من ابداعات وإنتاج الطلاب. ويشمل برنامج احياء ذكرى النكبة في الجامعة ندوة سياسيّة حول مخطط طنطور العنصري تستضيف خلالها المحامي قيس ناصر حول الجانب القانوني بالإضافة الى تناول جانب النضال الشعبي وضرورة التصدي للمخطط.
وتختتم الحركات الطلابيّة أسبوعها بأمسية سياسية يوم الأربعاء بمعرض صور يتطرق الى محطّات في نكبة ومأساة الشعب الفلسطيني بالإضافة الى عرض فيلم "سرقة الكتب الكبيرة" الذي يتناول جانبًا من احداث نكبة عام 1948 وهو الجانب الثقافي واستهداف الثقافة الفلسطينيّة.
وأكد الطالب علاء شلاعطة سكرتير الجبهة الطلابية في جامعة حيفا على ضرورة احياء ذكرى النكبة داعيًا الطلاب الى المشاركة في نشاطات هذا الأسبوع وأضاف:" بقائنا في هذا الوطن الغالي وتعزيز ثقافتنا ووعينا الوطني هو اكبر رد على عنصرية الدولة، لا يمكن لنا أن نكون سوى فلسطينيين فخورين بهويتنا ونعمل من أجل إنهاء الاحتلال الذي يبدأ بالاعتراف بنكبة شعبنا"

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..