news-details

شعبنا يتظاهر في الشّيخ جراح رفضًا لمخططات التهجير والاحتلال 

انطلقت مظاهرة من قلب حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، المهدد أهله بالاقتلاع والتهجير لصالح عصابات الاستيطان، عصر اليوم الجمعة، وذلك بدعوة من لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية.
وردد المشاركون من جماهير شعبنا والقوى السلامية هتافات تدين الاحتلال وتطالب بإنهائه، رافعين شعارات تدعو إلى انقاذ الشيخ جراح وسلوان.
كما أكد المتظاهرون على أن القدس عاصمة القدس الأبدية، رافضين كل مخططات سلطات الاحتلال الاقتلاعية والتهجيرية، مشددين على أن ما يقترفه الاحتلال هو جريمة تطهير عرقي، وأنهم لن يرحلوا رغم كل المخططات الصهيونية.
وشارك في المظاهرة محتجون من الداخل المحتل ومن أهالي الحيّ في القدس المحتلة، إلى جانب لجنة المتابعة ورئيسها محمد بركة وأعضاء كنيست حاليين وسابقين.
وكانت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية قد دعت إلى أوسع مشاركة في المظاهرة في حي الشيخ جرّاح، التي تقام بالتنسيق والتعاون مع لجنة الحي.
وقالت لجنة المتابعة في بيانها، إنّ حي الشيخ جرّاح، مثل حي سلوان، يواجهان مخططات اقتلاع، في إطار كل المؤامرات التي تحاك على القدس المحتلة، ومقدساتها، والتي تستهدف أخطرها المسجد الأقصى المبارك.
وحذّرت لجنة المتابعة من أنّ حكومة الاحتلال لم ترفع يدها عن الشيخ جرّاح، بل تصرّ على تنفيذ المخطط. أمّا قرارات محاكم الاحتلال بتأجيل النظر في الالتماسات ضد الاقتلاع، فهي محاولة لتبريد المعركة، التي يجب أن تشتد دفاعًا عن حي الشيخ جرّاح وإنقاذ المئات من أهاليها من خطر الاقتلاع.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب