news
الجماهير العربية

فاجعة في عرابة: العثور على جثة الطالبة آية نعامنة في صحراء أثيوبية

عثرت فرق الانقاذ على جثة آية نعامنة من عرابة التي فقدت آثارها يوم أمس في صحراء أثيوبية، وذلك بعد ساعات طويلة من عمليات البحث والتفتيش عنها. وأكد رئيس بلدية عرابة عمر واكد نصار، علم أهل الفقيدة بالمأساة المروعة التي ضربت عرابة وعائلة نعامنة بنبأ العثور على جثة آية نعامنة.

وتتشح عرابة بالسواد، والصدمة بعد ورود المعلومات عن وفاتها هناك.

ويوم أمس، أكدّ رئيس بلديّة عرّابة، عمر واكد نصّار بأنه على تواصل دائم مع وزارة الخارجية الاسرائيليّة وذلك بعد وصول بلاغ عن فقدان آثار الطالبة الجامعيّة اية نعامنة من عرابة خلال تواجدها في صحراء اثيوبية ضمن مشاركتها في بعثة من معهد التخنيون.

وفقدت، أمس، اثار الطالبة الجامعيّة اية نعامنة من عرّابة في صحراء دانكيل الإثيوبية. وقال نصار إن آية نعامنة ضلت طريقها خلال جولة ضمن بعثة علمية من معهد التخنيون، مؤكدا أن الجيش الإثيوبي يقوم بعمليات بحث عنها بمشاركة 5 وحدات مختلفة.

من جهة أخرى، أكدّ الناطق بلسان وزارة الخارجية الاسرائيليّة، للاعلام العربي، حسن كعبية العثور على جثة آية نعامنة، مشيرا الى أن وحداث الانقاذ عملت ساعات طويلة بحثا عن آية ليتم في النهاية العثور عليها جثة هامدة

وقال في وقت سابق أمس في حديث مع موقع وصحيفة الاتحاد: امس صباحاً استلمنا بلاغاً ان مواطنة اسرائيلية بالغة من العمر 21 عاماً والتي خرجت مع بعثة من التخنيون لجولة في إثيوبيا في منطقة صحراء الملح بدانكيل، ضلّت طريقها خلال جولة السير على الأقدام.

وتابع: مرشد المجموعة فقد الاتصال المباشر مع أعضاء المجموعة والمواطنة لم تصل لنقطة الالتقاء. 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب