news-details

في أعقاب الحرائق: وفد الجبهة يلتقي مع رئيس بلدية نوف هجاليل ونائبه د. عواودة

انتهى قبل قليل اجتماع لوفد الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة مع رئيس بلدية نوف هجليل، رونين بلوت، ونائب رئيس البلدية د. شكري عواودة، وتمثّل وفد الجبهة بكل من النائب د. يوسف جبارين، سكرتير الجبهة منصور دهامشة، مروان مشرقي وعبد الرازق اشتيوي، وحضر الاجتماع أيضًا نشيطو قائمة التعايش في نوف هجاليل، عضو البلدية حبيب عودة، زياد عمري، ورشدي سلايمة. وبعد انتهاء الاجتماع قام الوفد بزيارة ميدانية للأحياء الّتي طالتها النيران للإطلاع عن كثب على حجم الأضرار.

 

وقام رئيس البلدية بلوت بتقديم شكره وتقديره لوفد الجبهة والقائمة المشتركة على وقفتهم الى جانب المواطنين في نوف هجاليل، مؤكدًا أن النيران لا تفرّق بين العرب واليهود، كما ودعا النائب جبارين للعمل مع نواب القائمة المشتركة لمطالبة الحكومة بتعويض المواطنين الّذين تضرروا نتيجةً للحرائق.

 

وبدوره، تحدث نائب رئيس البلدية وعضو المكتب السياسي للجبهة والحزب الشيوعي، د. عواودة، عن مجهود البلديّة في اليومين الأخيرين من أجل الحفاظ على سلامة المواطنين والأهالي والمتمثل بإخلاء البيوت ونقل المواطنين الذين يقطنون في البيوت المحاذية لمناطق اندلاع الى الحرائق الى الفندق في الناصرة، كما وأكّد عواودة على ضرورة العمل المشترك مع القائمة المشتركة من أجل تعويض المواطنين الّذين تضرروا.

 

وفي حديثه، أكّد سكرتير الجبهة دهامشة على أن الجبهة هي جزء لا بتجزأ من الجهود لدعم العائلات الّتي تضررت جرّاء الحرائق وعلى الاستعداد لتقديم يد العون للبلدية والأهالي في ظل الظروف الصعبة الّتي يمرون بها بسبب الحرائق. وأعلن وفد الجبهة عن العمل على تجنيد مئات الطرود الغذائية من أجل تقديمها للمتضررين من الحرائق.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب