news-details

كتلة الجبهة في حيفا: نعمل على توفير الخدمات الأساسية للأحياء المستضعفة في المدينة

باشرت بلدية حيفا بترميم الملعب الرياضي في شارع هيلل 58 في حي الهدار. وذلك بعد أن قدّمت عضو البلدية عن قائمة الجبهة، الرفيقة شهيرة شلبي، استجوابًا حول الملعب، حيث تسكن في المنطقة مئات العائلات العربية واليهودية فيما لا توجد أي مساحة للأطفال. وفي أعقاب الاستجواب أبلغت البلدية السكّان ببدء أعمال الترميم.

وقالت شلبي: تفتقر معظم الأحياء العربية والمختلطة إلى مساحات عامة لخدمة الأهالي عمومًا والأطفال وأبناء الشبيبة خصوصًا. قبل سنة نجحنا في إضافة عدد من مواقف السيارات في الحي (شارع الجبل – هتسينوت) والآن أثمر ضغطنا في موضوع الملعب.

وأضافت: هذه حقوق أساسية وسنواصل رفع مطالب وقضايا السكان من أجل تحصيل حقوق الجمهور العربي وجميع المستضعفين.

وفي سياق متّصل، طالب رئيس كتلة الجبهة في بلدية حيفا، الرفيق رجا زعاترة، ببحث موضوع الأمن الشخصي في حي الهدار، في ظل تزايد أعمال العنف والجريمة في المنطقة.

ووجّه زعاترة رسالة إلى لجنة الأمن التابعة لبلدية حيفا، أشار فيها إلى توجّه سكّان ونشطاء من الحي إليه الأسبوع الماضي. الذين يشتكون من وجود محطات لبيع السموم، بالإضافة الى تفاقم أعمال السرق، السطو، العنف والتحرشات جنسية، وتتزايد هذه الأفعال في ظل تقاعس الشرطة في تأدية عملها. 

إضافة الى ذلك، يعاني الحي من الإهمال العام مثل عدم وجود مصابيح اضاءة او كاميرات مراقبة، وافتقار الحي لخدمات النظافة مثل تشذيب الأشجار. الظروف الذي تشكّل بيئة خصبة للعنف والجريمة.

وطلب زعاترة استدعاء مندوبي الشرطة إلى الجلسة ومطالبتهم بتقديم خطة عمل للتعاطي مع شكاوى الجمهور. 

ويبلع عدد سكان "الهدار" حوالي 40 ألف نسمة، تبلغ نسبة العرب منهم أكثر من 20%.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب