news
القضية الفلسطينية

السلطة الفلسطينية تبلغ إسرائيل بتقليص التنسيق الأمني وجيش الاحتلال يستعد

ذكر موقع "والا" أن السلطة الفلسطينية أبلغت إسرائيل الأربعاء أنها  قررت تقليص التنسيق الأمني رداً على صفقة القرن.

وبين الموقع أن السلطة قررت عدم اعتراض طريق المتظاهرين المتوجهين لنقاط التماس في الضفة الغربية من الآن فصاعداً وذلك خلافاً لما كانت تقوم به سابقاً.

وذكرت مصاد فلسطينية  أن الرئيس عباس  ارسل رسالة الى بنيامين نتنياهو عبر وزير هيئة الشؤون المدنية حسين الشيخ قائلا فيها "نحن ايضا في حل من اتفاقيات أوسلو".

وكان قد صرح الرئيس محمود عباس مساء امس "سنبدأ فورا باتخاذ كل الاجراءات التي تتطلب تغيير الدور الوظيفي للسلطة الوطنية، تنفيذا لقرارات المجلسين المركزي والوطني."

 وذكر التقرير أن جيش الاحتلال سيقلص عملياته داخل المخيمات الفلسطينية في الضفة خلال الأيام القادمة خشية تفجر الأمور.

وفي سياق متصل أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، عن تعزيز قواته في الضفة الغربية المحتلة وعلى الحدود مع قطاع غزة، عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب لصفقة القرن وتحسبًا للرد الفلسطيني.

وقال جيش الاحتلال في بيان إنه "وفقًا لتقييم الوضع القائم بشكل مستمر، فقد تقرر تعزيز القوات في الضفة الغربية وقطاع غزة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب