news-details

بوق للنظام المصري يبرر جريمة قتل صيّادي غزة العزّل ويهدّد بـ"الفرم"

تبجح الإعلامي احمد موسى، بوق النظام المصري، مساء أمس الأحد خلال حلقة من برنامجه "على مسؤوليتي"، والذي يبث على قناة صدى البلد المصرية، بالتفوه بعبارات شديدة اللهجة ملمحًا إلى حادثة اغتيال الجيش المصري لشقيقين من غزّة وإصابة الثالث يوم الجمعة الماضي.

وقال موسى متفاخرًا: "الي يقرّب من حدودنا يتفرم، أو الي يحاول يعدّي من حدودنا يتفرم" مضيفًا "لا نطبطب على أحد الآن، لأن لا وقت لذلك".
وقال إن"الحدود للجميع خط أحمر.. وإن جرب أحد العبور فإنه لن يعود، من يأخذ قرار التجربة هذه لن يعود"، وحاول أن يتطاول على حركة حماس بالقول "حماس تفهم ما أقول، وليضعوا رسالتي أمامهم"، مبطنًا رسالته بما أسماه "التحالفات".


يشار إلى أن غزة شيعت الأحد جثماني الصياديْن الشقيقين محمود وحسن الزعزوع، وتنتظر عودة شقيقهم الثالث ياسر والذي أصيب بجروح وهو معتقل في الزنازين المصرية بذريعة التحقيق، اذ أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أنه يجري اتصالات مع الجانب المصري لإعادته إلى غزة

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب