news-details

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بحماية قوات الاحتلال

اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين، صباح الثلاثاء، المسجد الأقصى ، من باب المغاربة، بحماية مشددة من قوات الاحتلال.
ونشرت قوات الاحتلال منذ الصباح وحداتها الخاصة في باحات الأقصى، وعند أبوابه، لتأمين الحماية لاقتحامات المستوطنين، وسط قيود مشددة فرضتها على دخول الفلسطينيين للمسجد.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة بأن عشرات المتطرفين اقتحموا منذ الصباح المسجد الأقصى، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، وأدوا طقوسًا تلمودية في المنطقة الشرقية من المسجد.

وفرضت قوات الاحتلال قيودًا على دخول المصلين الفلسطينيين الوافدين من القدس والداخل المحتل للمسجد، ودققت في هوياتهم الشخصية، واحتجزت بعضها عند بواباته الخارجية.

وكان 309 مستوطنين متطرفين اقتحموا المسجد الأقصى أمس، وأدوا طقوسًا تلمودية جماعية، ونفّذ بعضهم ما يُسمى "السجود الملحمي" في باحات الأقصى، خلال الاقتحام المركزي الذي دعا له المستوطنون مع بدابة "شهر شباط العبري".

وجدد المقدسيون دعواتهم للحشد والرباط الواسع في المسجد الأقصى، لإفشال كل مخططات الاحتلال و"جماعات الهيكل" المزعوم.

أخبار ذات صلة