news
القضية الفلسطينية

غارات جويّة ليليّة للاحتلال على غزة

 

 هاجم طيران الاحتلال الإسرائيلي الليلة الفائتة مواقع زعم انها لحركة (حماس) في غزة وانها جاءت "ردا على إطلاق صواريخ" على جنوب إسرائيل.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية.المصادر لوكالة أنباء ((شينخوا)) أن طائرات إسرائيلية استهدفت مواقع في مخيم جباليا شمال القطاع وغرب مدينة غزة بعدة صواريخ مما أحدث دوي انفجارات قوية.

وهرعت طواقم الدفاع المدني وسيارات الإسعاف إلى المناطق المستهدفة دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وقال شهود عيان إن النيران شبت في موقع الخليل التابع لكتائب القسام بعد سقوط عدة صواريخ.

وفي وقت سابق، دوت صفارات الإنذار في مستوطنات غلاف غزة. وقال جيش الإحتلال في بيان إن تفعيل صافرات الإنذار جاء بعد إطلاق 3 صواريخ من قطاع غزة على جنوب إسرائيل، مشيرا إلى أن منظومة القبة الحديدية "تمكنت من اعتراضهم".

ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ.

يشار الى أنه في يوم الجمعة خلال تجدد مسيرات العودة شرق قطاع غزة بعد إلغائها لثلاثة أسابيع متتالية، أعلنت وزارة الصحة في غزة ان طواقمها تعاملت مع 6 إصابات مختلفة خلال المواجهات المستمرة مع جيش الإحتلال.

وهدد جيش الاحتلال سكان القطاع بعدم الاقتراب من السياج، وبأن كل من لا يفعل ذلك سيعرّض نفسه للإصابة. وأضاف بيان لما يسمى مديرية التنسيق أن "قوات الجيش لا ترغب في خوض مواجهة مع السكان، إلا أنها سترد بصرامة على كل محاولة لإلقاء الزجاجات الحارقة والعبوات الناسفة أو الحاق الأضرار بالسياج".

وانطلقت مسيرات العودة في 30 مارس 2018 للمطالبة برفع الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007 وللتأكيد على حق عودة اللاجئين الفلسطينيين.

وبحسب وزارة الصحة في غزة فإن 313 فلسطينيا قتلوا بينهم 61 طفلا و12 أنثى، في حين بلغ عدد الجرحى أكثر من 34 ألف منهم أكثر من 18 ألف تلقوا العلاج في المستشفيات منذ بدء المسيرات.

 

//

صورة أرشيفية، قناة "فلسطين اليوم"

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب