news-details

المستشفيات الأهلية تعلن عدم استقبالها لسيارات الإسعاف بسبب أزمتها المالية

أبلغت المستشفيات الأهليّة، اليوم الخميس، المدير العام لنجمة داود الحمراء، إيلي بين، بعدم إحالة سيارات الإسعاف إليها بدءًا من يوم الأحد المقبل. وذلك بعد رفض وزارة المالية إجراء مفاوضات جادة لزيادة ميزانية المستشفيات الأهليّة، وبسبب النقص الحاد في الموارد.

وصعّدت المستشفيات الأهلية بإدارتها وطواقمها الطبيّة النضال العادل الذي تخوضه، احتجاجًا على الإجحاف في الميزانيات، خاصة في ظل هذه الفترة الصعبة من انتشار الوباء والضغوطات الكبيرة على الأجهزة الطبية والمستشفيات.
وشهد محيط مكتب رئيس الحكومة في القدس ظهر اليوم الخميس، تظاهرة حاشدة احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية السيئة، وطالب المتظاهرون بمساواة ميزانيات المستشفيات الأهليّة بتلك الحكوميّة، وإنهاء الإجحاف التاريخي، رافعين شعارات مثل "أزمة ميزانيّة تساوي حياة إنسان"، و"نحن نضحي والدولة تستهتر".
وعقدت إدارة سبعة مستشفيات أهلية الأسبوع الماضي، مؤتمرًا صحفيًا ووقفة احتجاجيّة أمام وزارة الماليّة في القدس الغربيّة، احتجاجًا على الأوضاع الصعبة التي وصلت إليها وأكدت خلاله أنها على وشك الانهيار اقتصاديًا في ظل التمييز في الميزانيات التي تتلقاها مقارنةً بالمستشفيات الحكوميّة.
وشارك في الوقفة إدارة كل من المستشفى الإنجليزي والمستشفى الفرنسي ومستشفى العائلة المقدسة في الناصرة، إضافة لمستشفى هداسا، مستشفى شعاريه تسيديك، مستشفى لنيادو ومستشفى معيانيه يشوعا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب