news-details

تشرين أول: 74% من المسجلين في دائرة التشغيل هم معطلون جدد

تظهر البيانات التي نشرتها دائرة التشغيل، اليوم الخميس، أنه منذ بداية تشرين أول، تم تسجيل 40 ألف باحث عن عمل، منهم 10.5 ألف فقط مسجلين للمرة الثانية أو أكثر منذ بداية الأزمة في آذار، أي أن 74% من المسجلين في هذا الشهر هم معطلون جدد.
تم تسجيل 227 ألف باحث عن عمل لدى دائرة التشغيل، منذ الـ 17 من أيلول، وهو اليوم السابق لبدء الإغلاق الثاني، من بينهم 202 ألف في عطلة غير مدفوعة الأجر، و25 ألف لأسباب أخرى، واليوم، 954 ألف باحث عن عمل مسجل في دائرة التشغيل، منهم 609 ألف في عطلة غير مدفوعة الأجر.
وأوضح رامي غراور، الرئيس التنفيذي لخدمة التشغيل: "التغيير الذي نشهده، حيث كان معظم المسجلين في الأسبوع الماضي جددًا وليسوا جزءًا من المبطلين في الإغلاق الأول قد يشير نحو الداخلين الجدد إلى الأزمة الاقتصادية، هؤلاء هم الأشخاص الذين تمكنوا من عبور الموجة الأولى والحفاظ على عملهم، ولكن لم ينجحوا في ذلك خلال الموجة الحالية".
وأضاف: "هذا تغيير مثير للقلق، خاصة عندما لا يكون متوقعا بعد متى سينتهي الإغلاق وبأي شكل، وكما لاحظنا بالفعل، فكلما طالت مدة بقاء العاملين خارج دائرة العمل، قل احتمال عودتهم إليها على الإطلاق".
في غضون ذلك، نشرت وزارة المالية، الليلة الماضية، خطة جديدة بموجبها سيحصل المعطلون عن العمل الذين زادت بطالتهم عن 100 يوم على منحة خاصة تصل إلى 8000 شيكل، ستقدم المنحة عبر أربع أقساط خلال الأشهر المقبلة، حتى لو عادوا إلى العمل قريبًا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب