news-details

تطبيع تدريجي مع السعودية: يجيز سفرا مباشرا للسعودية لحملة الجواز الاسرائيلي

*القرار يهدف لسفر مباشر للحجاج والمعتمرين برحلة جوية *مراقبون: القرار قد يندرج ضمن صفقة القرن لمنح السعودية مكانة في المسجد الاقصى

 

أعلن وزير الداخلية ارييه درعي عن توقيع مرسوما يسمح لحملة الجواز الاسرائيلي بالسفر للسعودية للحج والعمرة او في اطار العمل، في حال حصلوا على تأشيرة من المملكة السعودية.

 

وحسب ما نشر فإن السفر إلى السعودية أمرا ممكنا في حالتين للعبادة الدينية، الحجوالعمرة، وللمشاركة في اجتماعات العمل أو لغايات الاستثمار، وذلك لمدة تصل إلى تسعة أيام. هذا شريطة أن يكون مقدم الطلب قد رتب دخوله إلى السعودية، ويحمل دعوة من مسؤول.

 

وقد ظهر هذا الامر قبل اقل من عامين، ومهدت له السعودية برفضها منح تأشيرات حج وعمرة لمن يحمل جوازا اردنيا مؤقتا، بقصد المسلمين من جماهيرنا العربية، ولكن بعد اعتراضات فلسطينية واردنية تراجع النظام السعودي عن قراره وابقى الوضع القائم.

وحسب مراقبين فإن قرار درعي ينتظر مصادقة سعودية لقبول الجوازات الاسرائيلية.

كما تقول تقارير ان الرحلات الجوية الى السعودية قد تتوقف لوقت قصير في مطار القاهرة.

وحسب التقديرات فإن الهدف من هذا تقليص دور الاردن، وتمهيد لدور سعودي في ادارة شؤون المسجد الاقصى، لمحاصرة الوصاية الاردنية، في اطار الصفقة الصهيو اميركية المسماة صفقة القر

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب